%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%b3%d8%aa%d8%ba%d9%81%d8%a7%d8%b1

الاستغفار

1- قال الإمام الصادق ( عليه السلام ) :

إن من أجمع الدعاء أن يقول الاستغفار.

الدعوات للراوندي : 49 / 119 .

2- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

الاستغفار يمحو الأوزار.

غرر الحكم : 342 .

3- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

ادفعوا أبواب البلايا بالاستغفار.

مستدرك الوسائل : 5 / 318 / 5980 .

4- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

عجبت لمن يقنط ومعه الاستغفار.

نهج البلاغة : الحكمة 87 .

5- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

خير الدعاء الاستغفار.

الكافي : 2 / 504 / 1 .

6- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

تعطروا بالاستغفار لا تفضحكم روائح الذنوب.

البحار : 93 / 278 / 7 .

7- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

طوبى لمن وجد في صحيفته استغفار كثير.

الترغيب والترهيب : 2 / 468 / 6 .

8- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

طوبى لمن وجد في صحيفة عمله يوم القيامة تحت كل ذنب : أستغفر الله.

البحار : 5 / 329 / 26 .

9- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

أفضل التوسل الاستغفار.

غرر الحكم : 2887  .

10- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

سلاح المذنب الاستغفار.

غرر الحكم : 5562.

11- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

لا شفيع أنجح من الاستغفار.

غرر الحكم : 10658 .

12- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

 من كثرت همومه فعليه بالاستغفار.

الكافي : 8 / 93 / 65 .

13- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

قال إبليس : وعزتك لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم ، فقال : وعزتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني.

الترغيب والترهيب : 2 / 467 / 3.

14- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

 ألا أدلكم على دائكم ودوائكم ؟ ألا إن داءكم الذنوب ، ودواءكم الاستغفار.

الترغيب والترهيب : 2 / 468 / 4 .

15- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

من أعطي الاستغفار لم يحرم المغفرة.

نهج البلاغة : الحكمة 135.

16- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

 ما كان الله ليفتح على عبد باب الشكر ويغلق عنه باب الزيادة ، ولا ليفتح على عبد باب الدعاء ويغلق عنه باب الإجابة ، ولا ليفتح لعبد باب التوبة ويغلق عنه باب المغفرة.

نهج البلاغة : الحكمة 435 .

17- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

كان في الأرض أمانان من عذاب الله ، وقد رفع أحدهما ، فدونكم الآخر فتمسكوا به : أما الأمان الذي رفع فهو رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ، وأما الأمان الباقي فالاستغفار ، قال الله تعالى : * ( وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون ) *.

نهج البلاغة : الحكمة 88 .

18- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

أنزل الله علي أمانين لامتي : * ( وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون ) * فإذا مضيت تركت فيهم الاستغفار إلى يوم القيامة.

كنز العمال : 2081 .

مدح المستغفرين بالأسحار

19- قال الإمام الصادق ( عليه السلام ) :

من قال في وتره إذا أوتر : ” أستغفر الله وأتوب إليه ” سبعين مرة وهو قائم ، فواظب على ذلك حتى يمضي له سنة ، كتبه الله عنده من المستغفرين بالأسحار ، ووجبت له المغفرة من الله عز وجل.

الخصال : 581 / 3 .

20- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

 ثلاثة معصومون من إبليس وجنوده : الذاكرون لله ، والباكون من خشية الله ، والمستغفرون بالأسحار.

مستدرك الوسائل : 12 / 146 /  13743 .

21- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

إن الله عز وجل إذا أراد أن يصيب أهل الأرض بعذاب قال : لولا الذين يتحابون بجلالي ، ويعمرون مساجدي ، ويستغفرون بالأسحار ، لأنزلت عذابي.

وسائل الشيعة : 11 / 374 / 21066 .

دور الاستغفار في نفي الخطيئة

22- قال الإمام الصادق ( عليه السلام ) :

إن العبد إذا أذنب ذنبا أجل من غدوة إلى الليل ، فإن استغفر الله لم يكتب عليه.

الكافي : 2 / 437 / 1.

23- قال الإمام الصادق ( عليه السلام ) :

من عمل سيئة اجل فيها سبع ساعات من النهار ، فإن قال : أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم ثلاث مرات لم تكتب عليه.

الكافي : 2 / 437 / 2 .

24- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

يهم العبد بالحسنة فيعملها ، فإن هو لم يعملها كتب الله له حسنة بحسن نيته ، وإن هو عملها كتب الله له عشرا ، ويهم بالسيئة أن يعملها فإن لم يعملها لم يكتب عليه شئ ، وإن هو عملها أجل سبع ساعات ، وقال صاحب الحسنات لصاحب السيئات وهو صاحب الشمال : لا تعجل عسى أن يتبعها بحسنة تمحوها ، فإن الله عز وجل يقول : * ( إن الحسنات يذهبن السيئات ) * أو الاستغفار ، فإن هو قال : أستغفر الله الذي لا إله إلا هو عالم الغيب والشهادة العزيز الحكيم الغفور الرحيم ذو الجلال والإكرام وأتوب

إليه ، لم يكتب عليه شئ ، وإن مضت سبع ساعات ولم يتبعها بحسنة واستغفار قال صاحب الحسنات لصاحب السيئات : اكتب على الشقي المحروم.

الكافي : 2 / 429 / 4 .

الاستغفار وزيادة الرزق

25- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

الاستغفار يزيد في الرزق.

البحار : 93 / 277 / 4 .

26- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

من أكثر الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ، ومن كل ضيق مخرجا.

نور الثقلين : 5 / 357 / 45 .

27- قال الإمام علي ( عليه السلام ) :

وقد جعل الله سبحانه الاستغفار سببا لدرور الرزق ورحمة الخلق ، فقال سبحانه :

* ( استغفروا ربكم إنه كان غفارا . . . ) * فرحم الله امرأ استقبل توبته ، واستقال خطيئته ، وبادر منيته.

نهج البلاغة : الخطبة 143 .

التحذير من الاستغفار مع الإصرار

28- قال الإمام الرضا ( عليه السلام ) :

المستغفر من ذنب ويفعله كالمستهزئ بربه.

الكافي : 2 / 504 / 3 .

29- قال الإمام الرضا ( عليه السلام ) :

من استغفر بلسانه ولم يندم بقلبه فقد استهزأ بنفسه.

البحار : 78 / 356 / 11 .

30- قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

خير الاستغفار عند الله الإقلاع والندم.

تنبيه الخواطر : 2 / 123 .