۴۸۷

الاعتذار من المرأة بعد الإساءة يحميها من الإزمات القلبية

القدس العربي – قد يكون من الصعب جداً على الرجل الاعتذار من المرأة، ولكن علماء يحذرون من أن رفض القيام بذلك، بعد الإساءة لها، قد يسبب لها أزمة قلبية.
وذكرت صحيفة ‘دايلي تلغراف’ الاثنين أن العلماء في كلية ووركستر الطبية بجامعة ماساشوستس وجدوا أن عدم اعتذار الرجل من المرأة بعد معاملتها بخشونة وإساءة معاملتها يزيد ضغط دمها وهذا قد يؤدي بدوره لإصابتها بالنوبة القلبية أو الجلطة الدماغية.
وقال هؤلاء إنه تبين أن النساء اللاتي يسمعن كلمة ‘آسف’ فيهدأن ويرجع ضغط دمهن إلى مستواه الطبيعي سريعاً نسبتهن ۲۰%، وذلك بعد فحص ضغط الدم الانبساطي والانقباضي لـ ۲۹ رجلاً و۵۹ امرأة خضعوا لاختبار حسابي.
وخلال الاختبار الذي دام خمس دقائق، طلب من كل واحد على حدة الإسراع بنبرة غاضبة، ثم زاد العلماء وتيرة ذلك بالقول للبعض ‘من الواضح أنك لست جيداً بشكل كاف’.
وبعد مضي دقيقتين على ذلك، اعتذر العلماء من نصف الرجال والنساء بسبب فظاظتهم المتعمدة، فتبين أن النساء هدأن بسرعة ورجع ضغط دمائهن إلى مستواه الطبيعي بنسبة ۲۰%, أكثر من الرجال الذين ظلوا يشعرون بالغضب والهيجان لبعض الوقت.
وقال أحد الباحثين ‘تظهر هذه الدراسة أن هناك فوائد صحية محتملة للتسامح وتقديم الاعتذار إلى الآخرين’.