النبي وأهل بيته » المدائح والمراثي » الإمام علي »

السيد شهاب الدين الحويزي الموسوي ینظم في مدح الإمام علي(ع)

عروة الدّين صفوة الخلاق

غيث سحب النوال ليث التلاق

البخل بماضي مكارم الأخلاق

جائرٌ في نفوس أهل الشقاق

فله النيرات أدنى المراقي

ما حيات ظلام أهل النفاق

وأذاق القرون طعم الزعاق

ومحا بالحسام زبر الغساق

معه قائماً بسبع طباق

وملا الخافقين بالإيتلاق

ورجائي مطيتي ورفاقي

والخطايا فمنّ في إطلاقي

سيّدي فأصلح السنين البواقي

من أليم العذاب بالبعث واق

برزت في غلائل الأوراق

يا شهاباً أضاء بالإشراق

فلها بالقبول أسنى صداق

وغنت سواجع الأوراق

سيد الأوصياء مولى البرايا

بدر أفق الكمال شمس المعالي

ضارب الشوس بالظبى ضربة

حكمه العدل في القضايا ولكن

ملك كلما رقى للمعالي

سل لله أنصلاً في سناها

من سقى مرحب المنون وعمراً

من أباح الحصون بعد امتناع

من رقى غارب النبيّ وأمسى

يا إمام الهدى ومن فاق فضلاً

قد سلكت الطريق نحوك شوقاً

أسرتني الذنوب أية أسر

أول العمر بالضلال تولّى

أنا رق بك استجرت فكن لي

زفّ فكري إليك بكر قريض

صانها عن سوى علاك شهابٌ

فالتفت نحوها بعين قبول

وعليك السلام ما قص الغصن