الشاعر-إبراهيم-العاملي-ينظم-في-مدح-الإمام-علي

الشاعر أبو القاسم الزاهي ينظم في إمامة الإمام علي(ع)

لمَّا عَلمتُ بتنقيبـي وتَنقيـري

كانَتْ بأمْرٍ مِن الرَّحمَن مَقدُورِ

بالنقل في خَبـرٍ بالصِّدقِ مأثورِ

واسعد بِمُنقَلَبٍ في البَعثِ مَحبُورِ

نَصٌّ بوحْيٍ على الأفهام مَسْطورِ

بَلِّغ وكُن عِندَ أمْري خَيرَ مأمورِ

بَلَّغت أمري ولم تصدع بِتَذكِيري

قَدَّمتُ حَيدَر لِي مَولـىً بِتأمِيـرِ

إنَّ الخِلافَةَ من بعد النَّبـيِّ لَـهُ

مَن قال أحمدُ في يوم الغدير له

قُمْ يَا عَلي فَكُن بعدي لَهُم عَلَماً

مَولاهُم أنتَ والمُوفِي بأمرِهِـمُ

وذاك أنَّ إِلَه العَرْشِ قَـال لَـهُ

فَإن عَصَيْتَ وَلَم تفعل فَإِنَّك مـا


– الشاعر أبو القاسم الزاهي