الشاعر-إبراهيم-العاملي-ينظم-في-مدح-الإمام-علي

الشاعر أبو القاسم الزاهي ينظم في مدح الإمام علي(ع)

واركُنْ إلى الحَقِّ واغدُ مُتَّبِعَهْ

إلا النَّبـي الأُمِّـي واتَّبَعَـهْ

الحَقُّ عَلـي والحَقُّ كَانَ مَعَهْ

سيفاً مِن النُّور ذُو العُلَى طَبَعَهْ

وهَزَّ بَابَ القمـوص فَاقتَلَعـهْ

الخلقِ بِيَوم الغديـر إِذْ رَفَعَـهْ

يَعلَـمُ بُطلانَـهُ الذي سَـمِعَهْ

دَعِ الشَّـناعات أيهـا الخدعـه

مَـن وَحَّــد اللهَ أولاً وَأبــى

مَن قَالَ فَيـه النَّبي كـانَ مَـعَ

مَنْ سَـلَّ سَـيفُ الإِلَهِ بَينَهُـمُ

مَن هَزَمَ الجيشَ يَومَ خَيبَرِهـِم

مَن فَرَضَ المصطفى ولاهُ عَلَى

أشْــهَدُ أنَّ الذي تَقـول بِـهِ


– الشاعر أبو القاسم الزاهي