الشاعر الشيخ الحر العاملي ينظم موعظة

وخذ في عبادة المعبود

في رضى الله غاية المجهود

لا تكن قانعاً من الدين بالدون

واجتهد في جهاد نفسك وابذل

وقال :

منها إلى أشعب الطماع ينشعب

فرزقه كلّه من حيث يحتسب

كم من حريص رماه الحرص في شعب

في كلّ شيء من الدنيا له طمع

وقال :

فخضع الشعر لعلمي راغما

والشعر يرضى أن أعد عالما

علمي وشعري اقتتلا واصطلحا

فالعلم يأبى أن أعد شاعراً

وقال :

إذا طلبا ما ليس يحسن في العقل

فأورده شرّ الموارد بالجهل

فعانى العناء الصعب في المطلب السهل

لحى الله من لا يغلب النفس والهوى

تمكن منه حبّ دنيا دنية

وألجأ حبّ الجاه منه إلى الردى


– الشاعر الشيخ الحر العاملي