امام-علی

الشاعر الصاحب بن عبّاد ينظم في فضائل الإمام علي(ع)

يوم الغدير لا تحل

طاب الولاد المنتحل

أحمد حين يسل

ويردي ذا الدغل

ونعله فوق زحل

هل أتى وما رحل

النعل وفي القوم نغل

المصطفى على مهل

الناس من غير مثل

ما بين صاب وعسل

ظاهراً حين احتفل

الناس ما ضرب القلل

والقاسط بالسيف أذل

المارق كالحتف أطل

شيعته نار الغلل

والحرب تزجى بالشعل

من غير ليت ولعل

ساجداً نحو هبل

لما زال الخلل

فارقت البيض الخلل

شرب المعالي ويعل

العلم والقوم وشل

قط حذار وفشل

أنت الذي عقوده

أنت الذي بحبّه

أنت الذي أصبح باب

أنت الذي سيقسم النار

أنت الذي نال الذرى

أنت الذي أنزل فيه

أنت الذي قد خصف

أنت الذي أوصى إليه

أنت الذي قد ظلّ أقضى

أنت الذي كلامه

أنت الذي آخى الرسول

أنت الذي علم كلّ

أنت الذي الناكث

أنت الذي أنحى على

أنت الذي يبرد من

أنت الذي نحاهم

أنت الذي ساد الورى

أنت الذي لم ير قط

أنت الذي لولا فتاويه

أنت الذي لولاه ما

أنت الذي ينهل من

أنت الذي يدعى ببحر

أنت الذي لم يثنه


– الشاعر الشيخ إسماعيل بن عباد الطالقاني المعروف بالصاحب