الشاعر طلائع بن رزيك ينظم موعظة

عبرا وفينا الصد والاعراض

فينا فتذكرنا به الأمراض

كم ذا يرينا الدهر من أحداثه

ننسى الممات وليس يجري ذكره

ويقول :

وحلّ الباز في وكر الغراب

وما ناب النوائب عنك نابي

وقد أنفقت منه بلا حساب

مشيبك قد نضا صبغ الشباب

تنام ومقلة الحدثان يقظى

وكيف بقاء عمرك وهو كنز


– الشاعر طلائع بن رزيك