الشخصيات » علماء الدين »

الشيخ أبو الفضل النجفي الخونساري

اسمه ونسبه(1)

الشيخ أبو الفضل ابن الشيخ أحمد ابن الشيخ محمّد حسين النجفي الخونساري.

ولادته

ولد عام 1336ﻫ بمدينة إصفهان في إيران.

دراسته وتدريسه

أنهى(قدس سره) دراسته للمقدّمات في مسقط رأسه، وفي سنّ الثامنة عشرة من عمره سافر إلى النجف الأشرف لإكمال دراسته الحوزوية، وفي عام 1371 ﻫ سافر إلى قم المقدّسة، وأخذ يُلقي دروسه الخارج في الفقه والأُصول.

من أساتذته

الشيخ ضياء الدين العراقي، السيّد أبو الحسن الموسوي الإصفهاني، الشيخ محمّد حسين الغروي الإصفهاني المعروف بالكُمباني، السيّد جمال الدين الكلبايكاني، الشيخ موسى النجفي الخونساري، السيّد محسن الطباطبائي الحكيم، السيّد عبد الهادي الشيرازي، السيّد محمود الحسيني الشاهرودي، السيّد حسين الطباطبائي البروجردي، الشيخ محمّد باقر الزنجاني، الشيخ محمّد علي الكاظميني، السيّد علي القاضي الطباطبائي، السيّد أبو القاسم الخوئي.

من خدماته ومسؤولياته

1ـ ممثّل الإمام الخميني في المحافظة المركزية.

2ـ إمام جمعة مدينة أراك.

3ـ أحد مؤسّسي رابطة مدرّسي الحوزة العلمية في قم.

4ـ مؤسّس مدرسة المهدية العلمية في أراك.

5ـ مؤسّس مستشفى خيرية في أراك.

من مؤلّفاته

الجوهر النضيد في شرح فروع التقليد.

من مؤلّفاته باللغة الفارسية: مناسك وآداب حج، حاشية بر عروة الوثقى، حاشية بر كفاية أُصول، حاشية بر مكاسب، رسالة در تقليد عروة الوثقى، رسالة توضيح المسائل، قاعده فراغ وتجاوز وأصالة الصحّة.

وفاته

تُوفّي(قدس سره) في الخامس والعشرين من رجب 1422ﻫ بمدينة قم المقدّسة، وصلّى على جثمانه المرجع الديني الشيخ محمّد تقي بهجت الفومني، ودُفن بجوار مرقد السيّدة فاطمة المعصومة(عليها السلام).

ــــــــــــــــــــــ

1ـ استُفيدت الترجمة من بعض مواقع الإنترنت.

بقلم: محمد أمين نجف