الشخصيات » علماء الدين »

الشيخ إسماعيل الصالحي المازندراني

اسمه ونسبه(1)

الشيخ إسماعيل ابن الشيخ رحمة الله ابن الشيخ صدوق الصالحي المازندراني.

ولادته  

ولد عام 1351ﻫ بقرية من قرى مدينة قائم شهر التابعة لمحافظة مازندران في إيران.

دراسته وتدريسه

بدأ بدراسة العلوم الدينية في مدينة بابل التابعة لمحافظة مازندران، وبقي فيها حوالي سنتين أو ثلاث، ثمّ سافر إلى طهران لإكمال دراسته الحوزوية، وبقي فيها سنتين في مدرسة خازن الملك، ثمّ سافر إلى قم المقدّسة وسكن المدرسة الفيضية مدّة تسعة أشهر، ثمّ سافر إلى مشهد المقدّسة أوائل عام 1373ﻫ لإكمال دراسته الحوزوية، ثم عاد ثانية إلى قم المقدّسة عام 1379ﻫ لإكمال دراسته الحوزوية العليا، واستقرّ بها، مشغولاً بالتدريس والتأليف وأداء واجباته الدينية.

من أساتذته

السيّد حسين البروجردي، السيّد محمّد اليزدي المعروف بالمحقّق الداماد، السيّد محمّد حسين الطباطبائي المعروف بالعلّامة الطباطبائي، السيّد محمّد رضا الكلبايكاني، الشيخ هاشم القزويني، الميرزا هاشم الآملي، الإمام الخميني.

من تلامذته

الشيخ غلام حسين المحمّدي الكلبايكاني، الشيخ علي أكبر ناطق النوري، الشيخ محسن القرائتي، السيّد حميد الروحاني.

من مناصبه

ممثّل أهالي محافظة مازندران في مجلس خبراء القيادة لمدّة دورتين.

من مؤلّفاته

مفتاح البصيرة في فقه الشريعة (3 مجلّدات).

من مؤلّفاته باللغة الفارسية: استفتاءات (مجلّدان)، أحكام جوانان ونوجوانان، رساله توضيح المسائل، مناسك حج.

وفاته

تُوفّي(قدس سره) في الحادي عشر من جمادى الثانية 1422ﻫ بمدينة قائم شهر، ونُقل إلى قم المقدّسة، وصلّى على جثمانه المرجع الديني الشيخ عبد الله الجوادي الآملي، ودُفن بجوار مرقد السيّدة فاطمة المعصومة(عليها السلام).

ــــــــــــــــــــــ

1ـ استُفيدت الترجمة من بعض مواقع الإنترنت.

بقلم: محمد أمين نجف