النبي وأهل بيته » الأصحاب والتلامذة »

عبد الله بن غالب الأسدي

اسمه وكنيته ونسبه(1)

أبو علي، عبد الله بن غالب الأسدي الكوفي الشاعر.

ولادته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته ومكانها، إلّا أنّه كان من أعلام القرن الثاني الهجري، ومن المحتمل أنّه ولد في الكوفة باعتباره كوفي.

صحبته

كان(رضي الله عنه) من أصحاب الإمام الباقر والإمام الصادق والإمام الكاظم(عليهم السلام).

من أقوال الأئمّة فيه

قال الإمام الصادق(عليه السلام): «إنّ ملكاً يُلقي الشعر عليك، وإنّي لأعرف ذلك الملك»(2).

من أقوال العلماء فيه

قال النجاشي(قدس سره): «الأسدي الشاعر الفقيه… ثقة، ثقة، وأخوه إسحاق بن غالب»(3).

روايته للحديث

يعتبر من رواة الحديث في القرن الثاني الهجري، وقد وقع في إسناد عدّة من الروايات تبلغ ثلاثة عشر مورداً.

شعره

كان(قدس سره) شاعراً أديباً، وقال: «دخلت على أبي عبد الله الصادق(عليه السلام) فأنشدته مرثية في الحسين(عليه السلام)، فلمّا انتهيت إلى هذا الموضع:

لبلية تسقو حسيناً  **  بمسقاةِ الثرى غيرَ التُّرابِ

صاحت باكية من وراء الستر: وا أبتاه»(4).

من مؤلّفاته

له كتاب، والمراد بالكتاب ما اشتمل على روايات مسندة عن أئمّة أهل البيت(عليهم السلام) في الأحكام الشرعية ونحوها، وقد يكون الكتاب في غير الأحكام الشرعية من التواريخ والحروب والمغازي وغيرها.

وفاته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ وفاته ومكانها، إلّا أنّه كان من أعلام القرن الثاني الهجري.

ـــــــــــــ

1ـ اُنظر: معجم رجال الحديث 11/ 292 رقم 7059.

2ـ رجال الطوسي: 142 رقم1527.

3ـ رجال النجاشي: 222 رقم582.

4ـ كامل الزيارات: 209 رقم 299.

بقلم: محمد أمين نجف