لماذا-سمي-النبي-الأمي

لماذا سمي النبي الأمي

هو الذي بعث في الاميين

“في الاميين” … الذين ليس معهم كتاب رسولا منهم … يتلوا عليهم آياته ويزكيهم من خبائث العقائد والاخلاق … ويعلمهم الكتاب والحكمة القرآن والشريعة … وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين من الشرك وخبث الجاهلية

القمي عن الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام) … “في الاميين”

قال كانوا يكتبون ولكن لم يكن معهم كتاب من عند الله ولا بعث إليهم رسول فنسبهم الله إلى الاميين .

وفي العلل… عن الإمام محمد بن علي الجواد (عليه السلام) إنه سئل: لم سمي (النبي الامي)

فقال الإمام محمد بن علي الجواد (عليه السلام): ما يقول الناس؟

قيل: يزعمون أنه إنما سمي ( الامي ) لانه لم يحسن أن يكتب

فقال الإمام محمد بن علي الجواد (عليه السلام): كذبوا عليهم لعنة الله … انى ذلك والله يقول (هو الذي بعث في الامين رسولا منهم يتلوا عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة) … فكيف كان يعلمهم ما لا يحسن… والله لقد كان رسول الله صلى الله عليه وآله يقرأ ويكتب باثنين وسبعين أو قال بثلاث وسبعين لسانا … وإنما سمي الامي لانه كان من أهل مكة … ومكة من امهات القرى … وذلك قول الله عز وجل (لتنذر ام القرى ومن حولها) .