HGUHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHHFN

محمد العابد ابن الإمام الكاظم(ع)

قرابته بالمعصوم

ابن الإمام الكاظم، وحفيد الإمام الصادق، وأخو الإمام الرضا، وعم الإمام الجواد(عليهم السلام).

اسمه ونسبه

محمّد بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق(عليهما السلام)، المعروف بالعابد.

ولادته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته ومكانها، إلّا أنّه من أعلام قرني الثاني والثالث الهجري.

من أقوال العلماء فيه

قال الشيخ المفيد(قدس سره): «ولكلّ واحد من ولد أبي الحسن موسى بن جعفر(عليهما السلام) فضل ومنقبة مشهورة»(۱).

وقال أيضاً: «وكان محمّد بن موسى من أهل الفضل والصلاح»(۲).

عبادته

كان(رضوان الله عليه) قمّة في العبادة والتهجّد إلى الله تعالى، فقد روى الشيخ المفيد(قدس سره) عن هاشمية مولاة رقية بنت الإمام الكاظم(عليه السلام) قالت: «كان محمّد بن موسى صاحب وضوء وصلاة، وكان ليله كلّه يتوضّأ يصلّي فنسمع سكب الماء والوضوء، ثمّ يصلّي ليلاً ثمّ يهدأ ساعة فيرقد، ويقوم فنسمع سكب الماء والوضوء، ثمّ يصلّي ثمّ يرقد سويعة، ثمّ يقوم فنسمع سكب الماء والوضوء، ثمّ يصلّي فلا يزال ليله كذلك حتّى يصبح، وما رأيته قط إلّا ذكرت قول الله تعالى: (كَانُوا قَلِيلًا مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ)(۳)»(۴).

من أولاده

إبراهيم المجاب، جعفر، عبد الله، محمّد الزاهد.

كيفية شهادته

خرج(رضوان الله عليه) من المدينة المنوّرة، مع أخيه أحمد (شاه جراغ) وجماعة قاصدين الإمام الرضا(عليه السلام) في خراسان، ولكن جنود المأمون العباسي في شيراز منعتهم من المسير، فدارت بينهم معركة، استُشهد فيها هو وأخوه.

شهادته

استُشهد(رضوان الله عليه) بمدينة شيراز، ودُفن فيها، وقبره معروف يُزار.

——————————

۱- الإرشاد ۲ /۲۴۶.

۲- المصدر السابق ۲ /۲۴۵.

۳- الذاريات: ۱۷٫

۴- الإرشاد ۲ /۲۴۵.

بقلم: محمد أمين نجف