محمّد بن أبي عمير الأزدي

محمد بن أبي عمير الأزدي

تنبيه(1)

إنّ المُسمّين بمحمّد بن أبي عمير اثنان: أحدهما: صاحب الترجمة، من أصحاب الإمام الكاظم والإمام الرضا والإمام الجواد(عليهم السلام)، والثاني: محمّد بن عمير البزّاز بيّاع السابري، من أصحاب الإمام الصادق(عليه السلام)، وتُوفّي في حياة الإمام الكاظم(عليه السلام).

اسمه وكنيته ونسبه

أبو أحمد، محمّد بن أبي عمير زياد بن عيسى الأزدي.

ولادته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته ومكانها، إلّا أنّه من أعلام القرن الثالث الهجري، ومن المحتمل أنّه ولد في بغداد باعتباره بغدادي.

من أقوال العلماء فيه

۱ـ قال الشيخ النجاشي(قدس سره): «جليل القدر، عظيم المنزلة فينا وعند المخالفين»(۲).

۲ـ قال الشيخ الطوسي(قدس سره): «وكان من أوثق الناس عند الخاصّة والعامّة، وأنسكهم نسكاً، وأورعهم وأعبدهم»(۳).

۳ـ قال السيّد البروجردي(قدس سره): «ثقة، جليل القدر، عظيم المنزلة، من أوثق الناس عند الفرقتين، له مصنّفات كثيرة»(۴).

سجنه

سُجن(رضي الله عنه) في أيّام هارون الرشيد بسبب عدم كشفه عن أسماء شيعة الإمام الكاظم(عليه السلام)، وقيل: بسبب عدم قبوله منصب القضاء في إحدى المدن، وقيل: أنّه سُجن في أيّام المأمون أيضاً، وكانت مدّة سجنه أربع سنين تقريباً، كما أنّه تعرّض للجلد والضرب(۵).

روايته للحديث

يعتبر من رواة الحديث في القرن الثالث الهجري، وقد وقع في إسناد كثير من الروايات تبلغ زهاء (۶۴۵) مورداً، فقد روى أحاديث عن الإمامين الكاظم والرضا(عليهما السلام).

من مؤلّفاته

الاحتجاج في الإمامة، اختلاف الحديث، الاستطاعة، البداء، التوحيد، الرضاع، الطلاق، فضائل الحج، الكفر والإيمان، المعارف، المغازي.

وفاته

تُوفّي(رضي الله عنه) عام ۲۱۷ﻫ.

————————-

۱- اُنظر: معجم رجال الحديث ۱۵ /۲۹۱ رقم۱۰۰۴۳.

۲- رجال النجاشي: ۳۲۶ رقم۸۸۷.

۳- الفهرست: ۲۱۸ رقم۶۱۷.

۴- طرائف المقال ۱ /۳۴۱ رقم۲۵۳۸.

۵- اُنظر: رجال النجاشي: ۳۲۶ رقم۸۸۷. نقلاً عن كتاب البين والتبيين للحاحظ.

بقلم: محمد أمين نجف