هي الكوثر

هي الكوثر

السؤال:

ما معنى ( الكَوْثَر ) ؟

الجواب:

اختُلِف في معنى الكوثر إلى سِت وعشرين قولاً ، فقيل : هو نَهر في الجنة .

وقيل : هو الخَير الكثير .

وقيل : هو كَثرة النَّسل والذرية .

فمعنى قوله تعالى : ( إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ ) الكوثر ۱ .

أي : أعطيناك كثرة النَّسل والذرية .

وقد ظهر ذلك في نسله ( صلى الله عليه وآله ) من وُلد ابنته فاطمة ( عليها السلام ) ، إذ لا ينحصر عددهم ، ويتَّصل بحمد لله إلى آخر الدَّهر مَدَدهم .

إذن ، فلولا فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) لما حصل لرسول الله ( صلى الله عليه وآله ) كَثرة النسل والذرية .

فهي الكوثر ، وهي الخير الكثير ، وهي التي نَسلُ الرسول ( صلى الله عليه وآله ) منها ( عليها السلام ) .

رزقنا الله في الدنيا زيارتها وفي الآخرة شفاعتها .