عرفة

9 ذو الحجة يوم عرفة

عرفة لغةً واصطلاحاً

ورد في كتاب المنجد: «عَرَفة: وهو جبل يقع بالقرب من مكّة المكرّمة».

ويوم عَرَفة: هو اليوم التاسع من شهر ذي الحجّة.

وجاء في القاموس المحيط: «وعرفات: موقف الحاجّ على اثني عشر ميلاً من مكّة المكرّمة»(۱).

عن معاوية بن عمّار قال: «سألت الإمام الصادق(عليه السلام) عن عرفات لم سُمّيت عرفات؟ فقال: “إنّ جبرائيل(عليه السلام) خرج بإبراهيم صلوات الله عليه يوم عرفة، فلمّا زالت الشمس قال له جبرائيل: يا إبراهيم اعترف بذنبك، واعرف مناسكك فسُمّيت عرفات لقول جبرائيل(عليه السلام) اعترف فاعترف”»(۲).

فضل يوم عرفة

قال الله تعالى: )فَإِذَا أَفَضْتُم مِّنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُواْ اللهَ عِندَ الْمَشْعَرِ الْحَرَامِ((۳).

وورد عن النبي(صلى الله عليه وآله) أنّه قال: «ولله رحمة على أهل عرفات ينزلها على أهل عرفات، فإذا انصرفوا أشهد الله ملائكته بعتق أهل عرفات من النار، وأوجب الله عزّ وجلّ لهم الجنّة، ونادى منادٍ: انصرفوا مغفورين، فقد رضيت عنكم»(۴).

من أعمال يوم عرفة

۱ـ الغسل.

۲ـ زيارة الإمام الحسين(عليه السلام).

قال الإمام الصادق(عليه السلام): «من زار الحسين(عليه السلام) ليلة النصف من شعبان، وليلة الفطر، وليلة عرفة في سنة واحدة، كتب الله له ألف حجّة مبرورة، وألف عمرة متقبّله، وقضيت له ألف حاجة من حوائج الدنيا والآخرة»(۵).

وقال(عليه السلام) أيضاً: «من زار قبر الحسين(عليه السلام) يوم عرفة، كتب الله له ألف ألف حجّة مع القائم، وألف ألف عمرة مع رسول الله(صلى الله عليه وآله)، وعتق ألف ألف نسمة، وحملان ألف ألف فرس في سبيل الله، وسمّاه الله عزّ وجلّ: عبدي الصدّيق أمن بوعدي، وقالت الملائكة: فلان صدّيق زكّاه الله من فوق عرشه، وسُمّي في الأرض كروباً»(۶).

۳ـ صلاة ركعتين بعد فريضة العصر تحت السماء لمن كان في عرفة، يقر فيها الحاج بذنوبه لله تعالى، ليفوز بثواب هذا اليوم.

۴ـ الصوم لمن لا يضعف عن أداء أعمال هذا اليوم المبارك.

۵ـ قراءة دعاء الإمام الحسين(عليه السلام) في يوم عرفة.

ــــــــــــــــــــــــــ

۱٫ القاموس المحيط ۳ /۱۷۳٫

۲٫ علل الشرائع ۲ /۴۳۶٫

۳٫ البقرة: ۱۹۸٫

۴٫ الأمالي للصدوق: ۲۶۱٫

۵٫ كامل الزيارات: ۳۱۹٫

۶٫ المصدر السابق: ۳۲۱٫

بقلم: محمد أمين نجف