۸ أصدقاء أنت في غنى عنهم

۸ أصدقاء أنت في غنى عنهم

تتعد مشاكل الشباب في هذه الأيام وفي هذا العصر، فلم تعد المشاكل تقتصر على سن المراهقة. هناك العديد من المشاكل التي يعاني منها شباب اليوم كالمشاكل مع الأصدقاء.

الجميع منا يريد أن يحظى بأصدقاء جيدون، فالصديق السيئ هو أسوء من أن لا يكون لدى الشخص أي صديق.

هناك العديد من الأصدقاء الذين يتمتعون عند خلق مشاكل لأصدقائهم. كالثرثرة السلبية والتكلم بإسم الصديق في مواقف محرجة.

والنميمة عليه لأصدقاء آخرين في غياب وجوده، لأسباب قد تتعدد.

هناك ۸ أنواع من الأصدقاء عليك الإبتعاد عنهم فوراً:

النوع الأول:

هو الصديق الذي يضع نفسه في محور الانتباه دائما، فدائماً يتكلمون عن أنفسهم، ولا يعيرونك الكثير من الأهمية. ودائماً ما يتباهون بأنفسم، سواء بالوظيفة، الصديق، العائلة، الإجازات، الزواج. دائما ما يجدون سبب لجعلهم يظهرون أحسن منك.

دائماً يتمتعون برأي آخر و في غالب الأحيان مضاد لرأيك. فهم أولائك الذي لا يستطعون تفهم رأيك أبداً لأنهم غير قادرون على تبديل المواقف وجعل أنفسهم مكان الآخرين.

النوع الثاني:

هو ذلك النوع الذي يريد فقط أن يستفيد منك لأنه لديك ما لا يتوفر لديهم، كسيارة أو بيت كبير مع حديقة لقضاء الحفلات والسهرات. أو للتقرب من أخ/ أخت أو للأكل في بيتك أو حتى لاستعمال آلات رياضة لديك أو مستحضرات تجميل. أو حتى لاقتراض المال أو أشياء أخرى.

ولكن عند مواجهتهم بالأمر قد يغضبوا ويفضوا علاقة الصداقة.

النوع الثالث:

هو ذلك النوع الذي يشتكي دائما، ويأتي دائما لطلب المساعدة وللبكاء والشكوى. ولكن عندما تواجه أنت أي مشاكل فهناك فقط ۵ دقائق لك للبكاء أو الشكوى.

النوع الرابع:

هو ذلك النوع الذي لا يفتخر بك أمام أهله أو أصحابه الآخرين. فمثلاً لو كانت هناك مجموعه من أصدقائه تود الذهاب إلى السينما، لا يدعوك للذهاب معهم. وقد ينجم هذا التصرف منهم لعدة أسباب، منها الغيرة فهم لا يردون مقاسمتك مع شخصا آخر، أو لأنك قد لا تليق بالآخرين إن كانت هناك أي فوارق مادية.

النوع الخامس:

هو النوع المزيف، الذي يضحك بوجهك ولكن في جلسة مع الآخرين يجعلك تبدو صغيراً ويجرحك بألفاظ تقلل من قيمتك أمام الآخرين. يوعدون ولا يفون بالوعود، يدعوك تنتظر لكن دون جدوى.

النوع السادس:

هو النوع الذي لا يحترم ثقافتك أو دينك أو تقاليدك، ويقوم بالمسخرة أو بالتفوه بملافظ قد تؤذيك وتجرحك.

النوع السابع:

هو ذاك الذي يدعى بالجاسوس، وهو الصديق المخادع ، الذي يريد مصادقتك فقط لجمع معلومات عنك أو عن أحد أفراد عائلتك. لأسباب كالغيرة أو للإيقاع بك بمشكلة أو لإيقاعك بمأزق مع زوجك أو صديقتك أو فقط لأنهم مؤذيين.

النوع الثامن:

وهو النوع الأكثر خطورة وهو الصديق الذي يتجاهلك، والذي يحاول أن يصبح صديق للآخريين وأنت موجود ولكن ليس معك. والذي لا يصغي إليك وأنت تتحدث في وسط مجموعة أصدقاء.

فكن حذراً وتأنى في اختيارك لأصدقائك!

منقول من موقع ادب الطف