الشيخ محمد باقر الملكي الميانجي

10 صفر وفاة الشيخ محمد باقر الملكي الميانجي

اسمه ونسبه(1)

الشيخ محمّد باقر بن عبد العظيم بن علي وردي الملكي الميانجي.

ولادته

ولد عام 1324ه‍ بقرية من قرى مدينة ميانه التابعة لمحافظة آذربيجان الشرقية في إيران.

دراسته وتدريسه

بدأ بدراسة العلوم الدينية في مسقط رأسه، ثمّ سافر إلى مشهد المقدّسة لإكمال دراسته الحوزوية عام 1349ه‍، وبعد أن نال درجة الاجتهاد وقضى فيها نحو 13 عاماً عاد إلى بلده، وواصل فيها نشر المعارف الإسلامية، وإقامة الشعائر الدينية، وتوجيه الناس وإرشادهم، ورعاية المحرومين والمصالح العامّة.

وبعد مضي 16 عاماً من الإقامة في منطقة تَرك، سافر  إلى قم المقدّسة عام 1378ه‍ واستقرّ بها، مشغولاً بالتدريس والتأليف وأداء واجباته الدينية.

من أساتذته

الشيخ مهدي الغروي الإصفهاني، الشيخ هاشم القزويني، الشيخ مجتبى القزويني، الشيخ محمّد ابن الآخوند الخراساني، السيّد واسع الكاظمي التَركي.

من تلامذته

الشيخ محمّد علي الحقّي، الشيخ أسد الله الربّاني السرابي، الشيخ حسين الربّاني، السيّد علي أكبر التقوي القزويني، السيّد هادي العظيمي التَركي، السيّد بهلول السجّادي المرندي، السيّد بهاء الدين العلوي الهشترودي، السيّد محمّد علي الجليلي، الشيخ حسن أحمد التَركي، السيّد رضا الحسيني المرندي، نجله الشيخ علي.

من مؤلّفاته

بدائع الكلام في تفسير آيات الأحكام، تفسير فاتحة الكتاب، مناهج البيان في تفسير القرآن، توحيد الإمامية، الرشاد في المعاد، تقرير درس أُستاذه الشيخ الغروي الإصفهاني في الأُصول، رسالة في الحبط والتكفير، رسالة في الخمس، رسالة في أحكام الميّت.

وفاته

تُوفّي(قدس سره) في العاشر من صفر 1419ه‍، ودُفن بمقبرة شيخان في قم المقدّسة.

ـــــــــــــــــــــــ

1ـ اُنظر: توحيد الإمامية: 5.

بقلم: محمد أمين نجف