السيرة والتاريخ

وصايا شهداء كربلاء

«اللهم إني لا أعرف أهل بيت أبرّ و أزكى ولا أطهر من أهل بيتي ولا أصحاباً هم خير من أصحابي». يمثّل أصحاب الإمام الحسين (عليه السلام) الذين سقطوا شهداء على أرض الطف يوم عاشوراء النموذج الأرقى والأعلى، والقمة في الوعي والالتزام بالتكليف الشرعي، فهم أهل البصيرة الثاقبة والمستنيرة بنور الهدي النبوي الرسالي، في مقاب…

وقفة مع الخصائص الحسينية

يهلّ علينا هذه الأيّام شهر محرم الحرام، وتتجدّد فيه أحزان آل محمّد (سلام الله عليهم) وشيعتهم، حيث إنّ فيه يوم عاشوراء؛ وهو يوم الحسين الذي أقرح جفون أهل البيت (سلام الله عليهم) وأسبل دموعهم، وللحسين (سلام الله عليه) حرارة في قلوب المؤمنين لا تبرد أبداً، يقول الشاعر: مـا انتظار الدمع أن ألا يستهلا ***أو …

مدرستان في التعامل مع عاشوراء

لا أحد من المسلمين يجهل قدر الإمام الحسين(عليه السلام)، أو لا يحزنه قتله، أو يرضى عمّا حصل له ، فهذا أمر نقطع به، ولكن درجة الاهتمام تتفاوت، وهذا التفاوت في التعامل مع هذه الحادثة ولّد وجود مدرستين: المدرسة الأولى: تقوم على أساس التغاضي عن هذه الحادثة، فنجدها عند البحث التاريخي تدين قتل الحسين(عل…

ماذا يحدث من حولنا إذا صلينا على محمد وآله

بسم الله الرحمن الرحيم ماذا يحدث من حولنا إذا صلينا على محمد وآله؟ عندما تملك في بيتك جهازاً إلكترونياً لا تعرف شيئاً عن فوائده أو تعرف شيئاً قليلاً فقط عنه فربما تتركه مغلفاً في كرتونه عشرين سنة أو أكثر دون استخدام، ولكنك كلما تكتشف فائدة خطيرة عنه تزداد تمسكاً به وحرصاً على استعماله وهذا ما يجعل كثيراً…

ما هو الكوثر ومن هو الأبتر

نقل الواحدي في أسباب نزول (سورة الكوثر) عن ابن عباس قوله: (نزلت في العاص بن وائل، وذلك أنه رأى رسول الله صلى الله عليه (وآله) وسلم كان خارجاً من المسجد وهو يدخل، فالتقيا عند باب بني سهم وتحدثا وأناس من صناديد قريش في المسجد جلوس فلما دخل العاص قالوا له: من الذي كنت تحدث؟ قال: ذاك الأبتر، يعني النبي …

ما المقصود بـ (الوتر الموتور) في زيارة الإمام الحسين (ع)

بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرج قائم ال محمد يُطلق لفظ الوتر ويُراد منه الفرد، فحينما يقال عن الله تعالى انَه وتر، فمعناه أنَه فرد واحد، ليس له شريك ولا مثيل ولا شبيه له في صفاته العليا وأسمائه الحسنى. ومعنى انَ الحسين (عليه السلام) وتر، هو أنَه بقي وحيداً فريداً ليس معه من…

مدينة قم المقدسة

لمحة تأريخية لم تذكر لنا المصادر التأريخية عن وضعية مدينة قم قبل الاسلام شيئا يستحق الذكر، الا ان ذكرها في ثنايا التأريخ من الأمور المسلّم بها حيث ذكر بأنها كانت قبل الاسلام عبارة عن مجموعة من القلاع يسكنها بعض الزرادشتين واليهود (۱). وجاء في كتاب انوار المشعشعين: ان بهرام كور (وهو: ابن الملك يزدجر…

مسيرة تضحيات عقائل الرسالة

إن مسيرة تضحيات عقائل الوحي والنبوة كانت حافلة بالأزمات الحادة والشائكة وقد فرشت لهن الأرض بالأشواك بدل أن تفرش لهن نواعم الحرير إنها مسيرة الألم والمحن والمصائب والصراع الدامي حيث كانت في طليعة هذا الركب الغريب العجيب المهيب فخر المخذرات زينب(ع) وكانت تديره بإحكام وسيطرة برغم نحافتها وألمها وثكلها وغربتها ومش…

معجزة اسمها زينب( س)

تعالوا أولاً نتصور المشهد التالي: حاكم ظالم متجبر يحمل سوطاً يتوسط مجلسه في قصر الامارة في الشام، وقد التف حوله عدد كبير من الجلاوزة لحمايته وتقديم ما لذّ وطاب من الطعام والشراب، له ولضيوفه من مندوبين اجانب ووزراء ومسؤولين في الدولة، بانتظار ان يستعرض انتصاراته العسكرية الباهرة التي حققها في العراق على فئة…

معنى قولهم عليهم السلام: ( غاب عنه الملك المسدد )

السؤال : عن علمهم ( عليهم الصلاة والسلام ) بآجالهم وأن روح القدس كيف يسددهم وما المراد منه وكيف يغيب عنهم عند قتلهم أو أكلهم السم ؟ الجواب : أقول بالله التوفيق : لا شك ولا ريب أن المعصومين الأربعة عشر ( عليهم الصلاة والسلام ) يعلمون ما كتب في لوح القدر والقضاء وهم فوارة القدر . ومما كتب وثبت…

الوضع السياسي للأمّة الإسلامية في عصر الإمامين الكاظم والرضا(عليهما السلام)

إنّ المشكلة السياسية واحدة من المشاكل التي عانت وتعاني منها الأمة الإسلامية منذ اللحظة الأولى التي ابتعدت فيها عن حكّامها الشرعيين _ الذين نصبهم الله عزّ وجلّ، وأوصى بهم رسوله (صلى الله عليه وآله) _ فدبّ الفساد بسبب هذا المرض في جسد الأمة الإسلامية، حتى استفحل ووصل إلى درجة لا يفيد معها العلاج، ولم يك…

المنبر الحسيني

روى الشيخ الصدوق عن الإمام الرضا عليه السلام أنه قال: (من ذَكر مصابَنا فبكى وأبكى لم تبكِ عينُه يوم تبكي العيون، ومن جلس مجلساً يُحيَى فيه أمرُنا لم يمت قلبُه يوم تموت القلوب). منبر الحسين ـ على صاحبه آلاف التحية والسلام ـ هو منبر الإسلام، ومنبر الوعي، ومنبر القيم الإنسانية.. منبر العدالة ومقارعة ال…