المقالات

فتوى المرجعية الدينية.. نقطة التحول الكبرى

  كل المؤشرات والدلائل والمعطيات تؤكد ان مشهد ماقبل خطبة صلاة الجمعة (12 حزيران 2014) في كربلاء المقدسة، اختلف الى حد كبير عن مشهد مابعدها. في خطبة صلاة الجمعة، اعلن الخطيب الشيخ عبد المهدي الكربلائي دعوة-او مايمكن ان نسميه بشكل اوضح فتوى-المرجعية الدينية لحمل السلاح من قبل القادرين على ذلك، والوقوف بوجه …

"عملية تجميل" تودي بآثار مكة من زمن الرسول(ص)

 باريس هيلتون وجدت لها موطئًا في مكّة وخديجة بنت خويلد لم يعد لها من مكان. ذات يومٍ، كتبت شاعرةٌ عربية تغريدة على تويتر: «أتيه في شوارع مكّة أبحث عن الله، لم أجده في الحرم». صدرت فتاوى بتكفيرها وإقامة الحدّ الشرعي عليها. هذه التغريدة التّي ليست إلاّ بيت شعرٍ قديم لجلال الدين الرومي، ظلّ صداها يتردّد في سماء مكّة من دو…

على خط النار

كثيرا ما قرآنا وسمعنا واستلهمنا من كربلاء دروساَ وعبر في الشجاعة والبسالة والفداء، والتي شكلت منعطفاَ تأريخياَ ومرجعاَ زمنياَ تعود إليه كل تلك المفردات المتجددة بألقها الحسيني العاشورائي الكربلائي المتميز .. مفردات يقف عندها الزمن ساكناَ بكل خشوع وتجرد،  كيف لا وقد خُلدت بمداد المجد وعبق الشهادة الحمراء م…

شيعني الحسين(ع) في كربلاء

 هي رحلة مختلفة عن سابقتها، زرتها منذ أكثر من 15 عاماً قبل سقوط النظام البعثي الظالم، وأزورها اليوم في أوج تألقها ومجدها القديم.. هي مدينة كربلاء بالعراق الشقيق. وصلت لمطار النجف وسارت الأمور بخير رغم تواضع المطار وسوء نظام توزيع الحقائب، وتجاذبني السواق خارج المطار لتوصيلي بأسعارهم المرتفعة. أردت …

شعاره علوي.. فعله أموي

 لا تحدّثني عن دينك، دع فعلُك يتحدث عنه، فقد تكون ممن يتاجر بالدين، لا ادري، او قد تكون ممن قال عنهم سيد الشهداء (ع) {الناس عبيد الدنيا والدين لعق على ألسنتهم يحوطونه ما درّت معائشهم، فإذا محصوا بالبلاء قل الديانون} او ممن لبس الدين كالفرو مقلوبا. حدثني من اثق به قال: تقدمت معه لاختبار التعيين كق…

سر النصر يكمن في الدافع الإلهي ووحدة الكلمة

لا شك أن السر واحد في بقاء الثورة الإسلامية وانتصارها، والشعب يدرك والأجيال القادمة ستقرأ في التاريخ، أنّ سرّ النصر يعتمد على ركنين أساسيين هما: الدافع الإلهي والهدف السامي في إقامة الحكومة الإسلامية من جهة، واتحاد كلمة الجماهير في جميع أنحاء البلاد من أجل ذلك الدافع والهدف من جهة أخرى. لذا فإني أو…

اولي الأمر منكم

تعتبر ولاية الأمر من الأمور الرئيسية والتي وضعها الله تعالى ضمن أهم الأولويات لضمان استمرار مسيرة الدين الإسلامي الحنيف دون أن تعصف به رياح التدليس عبر القياديين الذين يتولون أمر الأمة لما يتمتعون به من صبغة الاحترام والتقدير والتقديس التي يمنحها الناس لهم، لذلك فان الله تعالى لم يترك هذا الأمر المهم والمۆ…

مناقشة ألادلة القرآنية لأهل السنة على عدالة الصحابة

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين وبعد : يستند علماء أهل السنة إلى العديد من الآيات القرآنية زاعمين دلالتها على عدالة جميع الصحابة ، ونحن سنناقش هنا عمدة أدلتهم على ذلك فمنها : قوله تعالى: [مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّ…

زوال دولة إسرائيل.. وعد الله الصادق

قال الله تعالى في كتابه الكريم: (وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إسْرائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوّاً كَبِيراً (4) فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَاداً لَنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلالَ الدِّيَارِ وَكَانَ وَعْداً مَفْعُولاً (5…

رسالة إلى قراء العزاء وخطباء عاشوراء

 بسم الله الرحمن الرحيم . بسم الله وبالله  و { ..  الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلاَمٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى ءَآللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ . سورة النمل الآية 59 } { أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء  الأَرْضِ أَءِلَـٰهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً …

القراءة الوجبة الرابعة

لا يمكن للإنسان إلا أن يلبي نداء الجوع في الوقت الذي تدفعه الحاجة إلى تناول الطعام كي يشحن جسده بالطاقة والحيوية ليمارس كل نشاطاته في الحياة بشكل طبيعي ، كذلك العقل إنه يجوع، يعطش، يصرخ معلناً عن حاجته الى الغذاء خصوصا عندما يفترسه الفراغ والخواء، وكما أن الجسد يمرض ويشيخ عندما لا تلبى حاجاته، يحدث ذات ا…

الصحوة الإسلامية ووظيفة العلماء

 تمهيد خير ما أبدأ به الحديث عن مسؤوليّة العلماء كلمة لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام في نهج البلاغة قال: (أما والذي فلق الحبة وبرأ النسمة، لولا حضور الحاضر وقيام الحجة بوجود الناصر وما أخذ الله على العلماء أن لا يقاروا على كظة ظالم ولا سغب مظلوم لألقيت حبلها على غاربها، ولسقيت آخرها بكأس أ…