الأديان السماوية

المهدي الموعود في الأديان السماوية الثلاث

يعتقد المنكرون من معتنقي الديانات السماوية الثلاث ـ اليهودية والنصرانية والإسلام ـ أن المخلّص الموعود هو من نتاجات العقل الإنساني! وأن هذه العقيدة نشأت نتيجة ظلم الإنسان لأخيه الإنسان. جاءت هذه النظرية إثر ما لمسوه من اعتقاد أصحاب الديانات غير السماوية بوجود المخلّص الذي يُنقذ البشرية من الظلم والطغيان، حيث ق…

على هامش بشارات الأديان بالمهدي الإمامي

عراقة الإيمان بالمصلح العالمي يعتبر الايمان بحتمية ظهور المصلح الديني العالمي ، واقامة الدولة الالهية العادلة في كل الارض ، من نقاط الاشتراك البارزة بين جميع الاديان ، (۱) والاختلاف فيما بينها انما هو في تحديد هوية هذا المصلح الديني العالمي ، الذي يحقق جميع اهداف الانبياء ( عليهم السلام ) . وقد استعرض …

الإمام المهدي(ع) في الأديان السابقة

لا ريب أن الإيمان بحتمية ظهور المصلح الديني العالمي وإقامة الدولة الإلهية العادلة في كل الأرض، من نقاط الاشتراك البارزة بين جميع الأديان. وإنما الاختلاف بينها هو في تحديد هوية هذا المصلح الديني العالمي الذي يحقّق أهداف الأنبياء. وهذه الحقيقة من الواضحات التي أقرّ بها كل مَن اطلع على عقيدة المصلح ال…

الإمام المهدي(ع) في المذاهب والأديان

استطاع أئمّة أهل البيت ( عليه السلام ) على اختلاف الظروف التي عاصروها نقل الصورة الواضحة لأطروحة الاسلام ، وجنّبوا قواعدهم الشعبية فتن الانحراف والضياع ، وأَعدّوا تلك القواعد المؤمنة لليوم الذي يتحقّق فيه الوعد الإلهيّ باستخلاف المؤمنين المستضعفين في ربوع البسيطة ، وقد وردت البشارة في الإمام المهدي ( ع…