الإمام الهادي

رسالة الإمام الهادي(ع) حول فتنة خلق القرآن الكريم

قد أرسل الإمام الهادي(ع) إلى بعض شيعته ببغداد كتاباً يحدد فيه رؤية أهل البيت تجاه قضية خلق القرآن؛ وهذا نصه: «بسم الله الرحمن الرحيم، عصمنا الله وإياك من الفتنة فإن يفعل فقد أعظم بها نعمة، وإن لا يفعل فهي الهلكة، نحن نرى أن الجدال في القرآن بدعة، اشترك فيها السائل والمجيب، فتعاطى السائل ما ليس له، ويتكلف…

السيد محمد علي السيد راضي الحكيم ينظم في الإمامين العسكريين(عليهما السلام)

في إمامين رواحاً وغدي يمرعُ الجدبُ من القاعِ الرّدي يرتوي الضّامي ويُستَجلى الصّدي جاء للخلق بحُكمٍ سرمدي وهما آياتُ ذكرٍ أحمدي وعلى برهانِه من يقتدي قل هو اللهُ أتى من صَمَدِ بهما شِرعَةُ رَبٍّ أَحَدِ دونه المزنيُّ ثُمّ الصفدي وهما الغوثُ لمن في بَدَدِ فجرُه يبزغ من بعد غدِ بسناءٍ أزليٍّ …

السيد صادق الفحام ينظم في مدح الإمامين العسكريين(عليهما السلام)/2

وألقت يديها في مرابع من تهوى يظل بأيديها بساط الفلا يطوى تشن على جيش الفلا غارة شعوا وما هيجتها رامة لا ولا حزوى فجاءت كما شاء الهوى تسرع الخطوا وتثمر للجانين أغصانها العفوا بحور ندى منها عطاش الورى تروى بها مظهرا لله ثم لها الشكوى وتأوي في الأخرى إلى جنة المأوى وذلك منشور مدى الدهر لا يطوى…

السيد صادق الفحام ينظم في مدح الإمامين العسكريين(عليهما السلام)/1

فعج بالعيس واغتنم الفلاحا إذا وردت ويسعفها صراحا أعاد الليل ثاقبها صباحا إذ سئل القرى اهتز ارتياحا وذا الرشد الهدى طلقا صراحا جميعا من غدا منهم وراحا وسحب للندى جعلوا سماحا وقد كانت ولم تملك جناحا وعفر بالتراب ولا جناحا بجاههما العظيم تر النجاحاهما العلمان بالزوراء لاحا على ربع ط…

الشيخ محمد حسين الإصفهاني ینظم في رثاء الإمام الهادي(ع)

حيث هوى منها اجلُّ رايةٍ ومحكم السُّنَّة والكتاب حزناً على المدير والمدار صفاء وجه الدَّهر واسودَّ الفضا حيث رأى اعظم من طوفانه رماه بالبكاء والعويل كأنَّ روحه تحاول اللَّقا ارجاؤها ترتجُّ بالبكاء كأنّه ضياء عينه خبا آباؤه الغُّر الكرام البررة مصابه حتى الوحوش في الفلابكته عين ال…

الشيخ محمد حسين الإصفهاني ینظم في ذم أعداء الإمام الهادي(ع)

اسائة منه الى جنابه وكان في ركابه جبريل ورامح السَّماء تحت ظلِّه لا والَّذي بنصره يؤيده وهكذا اخذ عزيزٍ مقتدرٍ احضره عند الشَّراب والطَّرب منزلة اللب من اللُّباب بمحضر من صاحب الشَّريعة وهو وليُّ عصمة الاحكام من معدن الحكمة والانوارويل لمن مشاه في ركابه وهو ابن من اسرى به الجليل ابوه فارس الوج…

الشيخ جعفر النقدي ینظم في مدح الإمام الهادي(ع)

وغدت تطوي الفيافي والشّعابا بيراع السير قد خطّت كتابا أخذت منها دنوّاً واقترابا ما جرت تحسبها ليثاً مهابا طائراً حتى تجاوزت السحابا وعلى دربه إذ أضحت شهابا تستمد القول منه والجوابا فاح بالنشر علينا واستطابا فرحاً إذ مقصدي تلك الرحابا لبني الوحي به حزت الثوابا لمقام مستهاماً اتصابي طاولت قب…

السيد محسن الأمين ینظم في رثاء الإمام الهادي(ع)

عرّج على قبر بسامراء وحشاشة ً للبضعة الزهراءِ بدراً يشقّ حنادس الظلماء وعلا بساكنه على الجوزاء والدين عاد مؤرّج الأرجاء وابن الهداة السادة الأُمناء وقلوبهم ملأى من الشحناء يخفى على الأبصار نور ذكاء خفيت على ذي مقلةٍ عمياء يسعون في التخفير والإيذاء رغماً لأعلى قنة العلياء بأبي فديتك من غريب…

الشيخ محمد حسين الإصفهاني ینظم في مدح الإمام الهادي(ع)/ 3

فاتحة الكتاب في القرآن ديباجة الاسماء والصّفات ومشرق الشُّموس والبدور بارقة العزَّة والكرامة بحر النَّدى والجود في يمينه بها اضاء كلُّ اسمٍ وصفةٍ وكيف لا وهي يدالله الاحد وفيهما نهاية المراد وفي الشِّمال علم الهداية واليسر واليسار في يسراه ونورها النّافذ في الضَّمائر انسان عين عالم ا…

الشيخ محمد حسين الإصفهاني ینظم في مدح الإمام الهادي(ع)/ 2

ومستجار الكعبة المعظمة تطوف بالضَّراح املاك السَّماء لهم بها مناسك موظَّفة وكيف لا وهو مقام من دنا واين منه المشعر الحرام والبيت منسوب الى جنابه وهو لارباب القلوب قبلة وكيف لا والباب باب الهادي فقد اتى الله فما اعلاه فانَّها في العدّ كالاعداد فهو مثال واحدَّية الاحد بمحكم العقل وحكم السَّمع …

الشيخ محمد حسين الإصفهاني ينظم في مدح الإمام الهادي(ع)/ 1

في غاية الوجود باسم الهادي وباسمه الهادي اهتدى من اهتدى بالعلم الهادي الى الصواب بنيِّر العلم ونور المعرفة عين الحياة من محيَّا الهادي بل مطلق الحياة بالعناية كالرُّوح في الاجساد والاشباح فلا يزال مشرقاً ولم يزل فانَّه كالنَّفس الرَّحماني وصورة المشيَّة الفعليَّةلقد تجلّى مبدء الايجاد احسن خلق …

السيد صالح القزويني ینظم في مدح الإمام الهادي(ع)

بمعتمد في ظلمه والجرائم ومعتمد في الجور غاش وغاشم الى الرجس اشخاص المعادي المخاصم جفاء وغدراً وانتهاك محارم يجرع من اعداه سم الأراقم ضريحاً له شقته أيدي الغواشم يسالم اعداء له لم تسالم عن الأهل الأوطان جم المهاضم مواليه من ذكر اسمه في المواسم بما لقي الهادي ابنه من مظالم علي بسم بعد هتك المحارم رمت…
\\