الجنة

الشيخ إبراهيم الكفعمي ينظم في وصف نعيم الجنة على ضوء سورة الدهر

إنْ يَكـن عندَ صـبه مَذكورا وجفاكـم سَلاسِـلاً وسـعيرا إنَّني شَـاكِرٌ ولسـتُ كَفـورا كانَ حقـاً بِشـرُه مُسـتَطيرا فُجِّرَتْ مـن نواكـم تفجيـرا صِرْتُ من فقدِكـم يتيماً أسيرا قد دعي مع عُبُوسِـه قَمطريرا مِن أذاه ينـالُ ملكـاً كَبيـرا لفظُهـا جـاءَ لُؤلؤاً منثـورا سوف يلقون نَضْـرة وسُرورا في كؤ…

أبواب الجنة والجحيم

ذكر جملة من الأعلام نكتة لطيفة في المقام مؤدّاها أنّ كلّ واحدة من الحواس الخمس الظاهرة والحاسّتين الباطنتين أي الخيال والوهم، إذا استعملها العقل في الطاعات واقتناء الخيرات، واصطياد الحقائق النورية، صارت أبواب الجنان، فهي مع العاقلة ثمانية أبواب للجنّة، والمرويّ عن الإمام محمّد الباقر (عليه السلام): …