الحب

الحب المنقذ

دَعُونا نلتقي ـ أيّها الأصدقاء ـ نلتقي في هذه اللحظات.. مع الحبّ. والحبّ ـ وهو أرقى عاطفة بشرية ـ يزداد رُقيّاً وسُمُوّاً إذا كان موضوعه عُلوياً مقدساً. وإذَن.. فما درجةُ هذا الحبّ حين يكون حبّاً لله ولأولياء الله ؟ إنّ حبّ رسول الله صلّى الله عليه وآله هو من حبّ الله. ومن هنا كان حبُّه من ضرورات الإيما…

علي(ع) لا يحبه منافق

أخرج النسائي بأسناده عن زر بن حبيش عن علي عليه السّلام قال: )عهد اليّ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أن لا يحبني الاّ مؤمن ولا يبغضني الاَّ منافق)(1) . وأخرج الترمذي بأسناده عن المساور الحميري عن امه، قالت: ( دخلت على أم سلمة، فسمعتها تقول: كان رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم يقول: لا يحب عل…

كيف نعرف أن الإمام المهدي(ع) يحبنا

أجمل الحديث في عصر الغيبة هو عن الموكل بإدارة الكون، وهو يلزم على كل مؤمن شيعي أنْ يتحدّث به ليلاً ونهاراً وأنْ يرتبط مع صاحب الزمان في كل قضاياه، وهذه نعمة من نعم الله علينا، أنّ عندنا إماماً يدير أمورنا وينظّم أحوالنا وإلا هلكنا. إنّ علماء العقيدة يقولون: الإمامة لطفٌ، وهذا دليل من الأدلة القوية أنْ…

كيمياء الحب عند الرجل

معظم الرجال تتحطم قلوبهم تماماً بالحب عندما يسقطون فيه بقسوة وبشكل أقوى من النساء، فالحب له صور عديدة ومتنوعة. قلب الرجل المحروم من زواج المحبوبة لن يجد إشباعاً حتى وإن تزوج عشرات النساء. دائماً ما نقرن العاطفة بالمرأة كخاصية جوهرية في نسيج شخصيتها، ونلغيها من الرجل وكأنه عقل مجرد أو كائن بليد الح…

لماذا أحببت علي بن أبي طالب(ع)

أحببت فيه حبه للإنسان ، ويحب لأخيه ما يحب لنفسه ويحب الفقراء ويحبونه ، ويتصرف كأبسط الناس وهو في أعلى هرم السلطة ، لأن السلطة عنده وظيفة وتكليف ينزهها الشخص ويعظمّها وليست السلطة من جعلته عظيماً. قيل أن علياً مرّ في أحد الأيام كما هي عادته في تفقد أمور الرعية بنفسه ، فصادف أن مر قرب بيت فيه أطفال ي…

حب النبي(ص) للحسين(ع)

إن للإمام لحسين ( عليه السلام ) موقعاً رساليّاً تَميَّز به عن سائر أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) ، وجعلَ منه رمزاً خالداً لكل مظلوم . وليس عبثاً قول رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) في حقِّه ( عليه السلام ) : ( إِنَّ لَهُ دَرجة لا يَنَالُها أحدٌ مِن المَخلوقِين ) . وقد توالت أقوال رسول الله ( صلى …

محب الامام علي(ع) محب لله ورسوله(ص)

كان علي ( عليه السلام ) خير المؤمنين بعد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ، فقد كان قلبه عامراً بأكمل الإيمان ، ولا ينقصه حتى مقدار ذرة واحدة من نور الإيمان المتكامل ، فقلبه ( عليه السلام ) ربيع الإيمان . بل ليس في قلبه ذرة واحدة من هوى النفس ، فهو الصراط المستقيم ، وهو سبيل الله ، وهو ميزان الأعمال ، وهو…