نوشته‌ها

علی

الصبر من علي بن أبي طالب لتنال الظفر

ولا زلت يا علي صابراً حزين ... تخفي البكاء والأنين لأنك تأبى بكاء الرجال ... تخفيه لأنك لو بحت به وأعلنته صراحة وأردت البكاء عليه لبكيت حتى تبيض العيون ... ونبي الله يعقوب (ع) لضياع نبي الله يوسف (ع) وهو يعلم بأنه حي وأن الله سيرده إليه ، وتراه يبكي وأبيضت عيناه من الحزن ، ولما عاد إليه يوسف عاد إليه…