صالح القزويني

السيد صالح القزويني ینظم في رثاء الإمام زين العابدين(ع)

تعادى عليها للعداة كتائب بحرب رسول الله عن أن يحاربوا وقد نصبوا البغضاء بغياً وناصبوا ضباها بيوم الطف وهي الخواضب ترامى به نحو الشئام الركائب بها انهمرت من مقلتيك السحائب على خلقه العافي به والمعاقب وقد زُلزلت منها الجبال الشناخب هشام فلا ساغت لديه المشارب قد انطمست علامه والأخاشب على سقمه …

السيد صالح القزويني ینظم في مدح الإمام الهادي(ع)

بمعتمد في ظلمه والجرائم ومعتمد في الجور غاش وغاشم الى الرجس اشخاص المعادي المخاصم جفاء وغدراً وانتهاك محارم يجرع من اعداه سم الأراقم ضريحاً له شقته أيدي الغواشم يسالم اعداء له لم تسالم عن الأهل الأوطان جم المهاضم مواليه من ذكر اسمه في المواسم بما لقي الهادي ابنه من مظالم علي بسم بعد هتك المحارم رمت…

السيد صالح القزويني ینظم في مدح الإمام الجواد(ع)

عليكم بأمر الله يقضي ويحكم كما كان في المهد المسيح يكلم ففي كتفه ختم الإمامة يختم به كل أنف من أعاديك مرغم معاجزك اللاتي بها الناس سلموا فأخبرته عما يسر ويكتم وظنوا بما يأتيه انك تفحم عن الصيد يرديه امرؤ وهو محرم ثلاثين ألفاً عالماً لا تعلم أقاموا الهدى من بعد زيغ وقوموا وكوفان تبكي و…

السيد صالح القزويني ینظم في رثاء الإمام الباقر(ع)

وعليما بكل خاف وبادي مرغمات معاطس الحساد وحسام لا تنتهي بعداد أبدا في القلوب قدح زناد بان عنه فسوقه في كساد بعدما كان ملقى الانقياد وبها انهدَّ شامخ الأطواد بعدما غاض دائم الأمداد للهدى تهتدي وأنت الهادي شقَّ وجداً عموده بسواد وله كنت علة الايجاد بحسا السم غيلة والحداد وتدنى منه ذراري المذ…

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء الإمام الكاظم(ع)

كنـزا لعلـم رسـول الله مخـزونـا مبين في الدين مفروضـا ومسنـونا موصـول بالله غـوث المستغيثينـا ذنبا ومـن عـم بالحسنـى المسيئينـا في السجن أزعجت فيها الرجس هارونا شافى مريضا و أغنى فيك مسكينا اذ لا تـزال بذكـر الله مفتـونـا سمـا فأخبرتهـم عمـا يسرونـا لمـا تمكـن منهـا السـم تمكينـا ما حـال نعش له الأعد…

السيد صالح القزويني

اسمه ونسبه(1) السيّد صالح ابن السيّد مهدي ابن السيّد حسن الحسيني القزويني، وينتهي نسبه إلى زيد الشهيد ابن الإمام علي زين العابدين(عليه السلام)، وآل القزويني من أجلّاء البيوت العلمية في النجف الأشرف. أبوه السيّد مهدي، قال عنه الشيخ عباس القمّي(قدس سره) في الفوائد الرضوية: «سيّد الفقهاء الكاملين، وسن…

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء فاطمة الزهراء(عليها السلام)

كل يوم مُفَوِّقَـات نصـولاً لا نرى للفرار عنها سـبيلاً ولأن هَدَّت الجبـال نزولاً لرزاياه قلت صـبراً جميلاً إن تَذَكَّرتُ ما أَصَابَ البتولا وبَكَت حسرةً وأَبدَت عَوِيلاً مَا لَنَا والخطوب تعدوا علينـا فَكَأَنَّـا للنائبــات علينــا أنا جلـد علـى نزول الرزايا وإذا سـامني الزمان اختباراً …

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء شهداء الطف

دَمُهَا والحَشَـا يَشُـبُّ اشتِعَالا إلا أَسِـــنَّةً ونِصَــــالا وعيـنٌ يَرعَـى بِهَـا الأبطَالا أُسُـدٌ لـم نَجـد لَهـا أَمثَـالا والشَّوقِ للمَوتِ شَمَّروا الأذيالا أَصـدَرُوهَا مِن الدِّمَـاءِ نهالا كَـأَنَّ القَنَـا سَــقَتهُم زُلالا فيضُ أعناقِهِم لَهـم أغسَـالا بِأَبِي ظامياً يُرِي…

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء الإمام الحسين(ع) وأصحابه

ونُبلُ الأماني في بُروقِ الصَّوَارِمِ وألقـى عليه السِّـلم من لم يُسَالِمِ وَلَذُلُّـه فـي العزِّ طعـم العلاقِـمِ وما في اغتنام المجـد خَطٌّ لنائِـمِ يرى العز والمعروف ضَربَةَ لازِمِ فموت الفتى في العزِّ أسـنى الغنائمِ صِعَابُ أماني المجـد لا بالشـكائمِ وسـرح الظبا جاراً وسِربُ القشاعمِ و…

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء الإمام الحسين(ع)

وإلى الجنان بها المنايـا تُسـرعُ ياليـت غاضَ عبابـه المتدفِّـعُ آلُ الهُدَى كَأسُ المَنُـونِ يُجَرَّعُوا والسِّـبط غُلَّتُـهُ بــه لا تَنقَـعُ نهـر بأمـواج النوائـب مَتـرَعُ البيض القواطع والرِّمَاح الشُّـرَّعُ والحرب من لُجَـجِ الدِّمَـا تَتَدَفَّعُ طُوبى لَهم حفظوا بِهِ ما استُودِعُوا…

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء أصحاب الإمام الحسين(ع)

قصـير الخطا من أقعَدَتـهُ اللوائـمُ تطيـر خوفـاً فيهـا بِهـا وَالقَوادمُ تناشـده عنِّـي السـيوف الصوارمُ ولا برق خَروىً إِن سَرَى وهو باسمُ مـن الموت لا ما رَوَّحتهُ النَّسَـائِمُ ومـوج المنايـا حَولهـا متلاطـمُ سِوى السيف والرمح الرَّديني عاصمُ فَحَجَّبَهـا ليـلُ مـن النَّقـعِ قاتـمُ وجوه وأَحسَـابٌ…