مصطفى جمال الدين

السيد مصطفى جمال الدين ينظم في مدح الإمام علي(ع)

 وأجنحة الخيال لها حدود ؟ ! قوادمه مزامير وعود ! ! إليك رقى . . سيتعبه الصعود ولست النور يدرك ما يريد فقصر دون غايته النشيد وأن مثار عاطفتي جليد بظلكم . . سيذبل وهو عود ستخرس حين تزحمها الرعود قريب منالها أبدا بعيد فيحسب أن مطلبه زهيد وقد شق السماء له عمود فيجمر . …

السيد مصطفى جمال الدين ينظم في واقعة الغدير

كيف يَظمأ مَن فِيهِ يَجرِي الغَدِيـرُ لعلـيٍّ بِهــا تَمُـتُّ الجُــذورُ من بنيـه غمـر العَطَاءِ البـذورُ نَميـرِ القُــرآن يَحلُـو نَميـرُ بِرَعــمٌ ونمَّــتْ عُطُــورُ الغـضِّ مِنَّـا قرائـحٌ وثُغُـورُ وتُغَنِّـي عَلَـى هَـوَاهُ الطيُـورُ فَانْتَشَـتْ أحرفٌ وجُنَّتْ شُـطورُ وَرُؤَىً غَضَّـةٌ…

السيد مصطفى جمال الدين ينظم في رثاء الإمام الحسين(ع)

وَلَها على كَـفِّ الخُلـود تَلَهُّبُ أبداً وَلا حِقدُ الضَّـمَائِرِ يحجُبُ ضَـاحٍ تَؤُجُّ بـه الدمَاءُ وتلهَبُ بالحَادثَاتِ ولـم يَخُنْـهَا منكَـبُ أَصْـفَى مِنَ النَّبع الذَّلِيلِ وَأَعذَبُ للسوط يَحكُم في الشُّعوب فَأُرعِبُوا صَرعىً بِهِ السِّيفُ اللَّئيمُ ويَرهَبُ بِالذِّكرَياتِ الغرِّ …