الشخصيات » علماء الدين »

السيد محمد باقر الموسوي القزويني

اسمه ونسبه

السيّد محمّد باقر ابن السيّد علي ابن السيّد إسماعيل الموسوي القزويني.

أبوه

السيّد علي، قال عنه الشيخ المدرّس الخياباني(قدس سره) في ريحانة الأدب بالفارسية ما هذا ترجمته: «عالم فاضل عابد زاهد فقيه أُصولي محدّث رجالي مفسّر، جامع المعقول والمنقول».

ولادته

ولد عام 1255ه‍ بالنجف الأشرف.

دراسته وتدريسه

بدأ بدراسة العلوم الدينية في مسقط رأسه، واستمرّ في دراسته حتّى عُدّ من الفضلاء، ثمّ سافر إلى قزوين وقام مقام والده بإمامة الجماعة في مسجد أبيه بقزوين، كما كان مشغولاً بالتدريس والتأليف وأداء واجباته الدينية.

من أساتذته

الشيخ حبيب الله الرشتي المعروف بالميرزا الرشتي، الشيخ محمّد حسن المامقاني، أبوه السيّد علي، الميرزا علي نقي الرغاني.

من أقوال العلماء فيه

1ـ قال الشيخ آقا بزرك الطهراني(قدس سره) في طبقات أعلام الشيعة: ««عالم فاضل».

2ـ قال السيّد حسن الأمين(رحمه الله) في مستدركات أعيان الشيعة: «كان من أكابر علماء قزوين، وفحول فقهائها البارزين».

من إخوته

السيّد حسين، قال عنه الشيخ آقا بزرك الطهراني(قدس سره) في طبقات أعلام الشيعة: ««عالم جليل، وفاضل بارع».

من أولاده

السيّد حسين، قال عنه الشيخ آقا بزرك الطهراني(قدس سره) في طبقات أعلام الشيعة: ««عالم جليل».

من مؤلّفاته

الكشكول (3 مجلّدات)، شرح على فرائد الأُصول (مجلّدان)، طرائق الوصول في شرح معالم الأُصول، خزائن الأُصول في شرح قوانين الأُصول، التُحفة الرضية في شرح الروضة البهية، مجمع المسائل، حاشية المكاسب (تقرير درس الشيخ الرشتي في الفقه)، كتاب الوقف والرهن والزكاة (تقرير درس الشيخ الرشتي)، حاشية على رسالة إزاحة الشكوك في أحكام اللباس المشكوك للشيخ محمّد حسن الآشتياني، الحواشي المبسوطة على بشرى الوصول إلى أسرار علم الأُصول للشيخ المامقاني.

وفاته

تُوفّي(قدس سره) في العشرين من صفر 1338ه‍ بكربلاء المقدّسة، ودُفن في الصحن الحسيني.

ـــــــــــــــــــــــ

1ـ اُنظر: رسالة في العدالة: 10، طبقات أعلام الشيعة 13/ 214 رقم465، مستدركات أعيان الشيعة 3/ 216.

بقلم: محمد أمين نجف