الشخصيات » علماء الدين »

الشيخ عبد الحسن نجف

اسمه ونسبه(1)

الشيخ عبد الحسن ابن الشيخ حسين ابن الشيخ يعقوب نجف، وأُسرة آل نجف أُسرة علمية مشهورة ظهر بها عدد من مراجع الدين والفقهاء، استوطنت مدينة النجف الأشرف قبل أكثر من ثلاثة قرون.

أبوه

الشيخ حسين الصغير، قال عنه السيّد الصدر(قدس سره) في تكملة أمل الآمل: «كان عالماً عاملاً فقيهاً فاضلاً ثقة عدلاً تقيّاً نقيّاً».

ولادته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته، إلّا أنّه من علماء القرن الرابع عشر الهجري بمدينة النجف الأشرف.

دراسته

بدأ بدراسة العلوم الدينية في مسقط رأسه، واستمرّ في دراسته حتّى عُدّ من الفضلاء في النجف.

من أقوال العلماء فيه

قال الشيخ آل محبوبة(قدس سره) في ماضي النجف وحاضرها: «كان من أهل العلم والفضل… وكان صالحاً تقيّاً، ومن أهل النسك والعبادة، محترم الجانب، له مكانة وشأن، سمعت ممّن عاصره يُثني عليه كثيراً».

من نشاطاته

إقامته صلاة الجماعة في الجامع الهندي بالنجف الأشرف بعد وفاة الشيخ محمّد طه نجف، وكثر اقتداء الناس به.

جدّه

الشيخ يعقوب، قال عنه الشيخ آل محبوبة(قدس سره) في ماضي النجف وحاضرها: «من الأفاضل الأتقياء، وأهل العلم والورع».

نجله

الشيخ موسى، قال عنه الشيخ آل محبوبة(قدس سره) في ماضي النجف وحاضرها: «كان حسن اللهجة، فصيح العبارة، قوي البيان، لا يتكلّم إلّا باللغة الفصحى، حاز الثقة لدى عارفيه، يُشار له بالفضل».

وفاته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ وفاته، إلّا أنّه تُوفّي في القرن الرابع عشر الهجري بمدينة النجف، ودُفن فيها.

ــــــــــــــــــــــــ

1ـ اُنظر: ماضي النجف وحاضرها 3/ 430 رقم5.

بقلم: محمد أمين نجف