الشيخ قطب الدين الكيدري

اسمه وكنيته ونسبه(1)

الشيخ أبو الحسن، قطب الدين محمّد بن الحسين بن تاج الدين الحسن البيهقي النيسابوري المعروف بالقطب الدين الكَيدَري، والكيدر قرية من قرى بيهق من نواحي نيسابور.

ولادته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ ولادته ومكانها، إلّا أنّه ولد في القرن السادس الهجري، ويُحتمل أنّه ولد بقرية الكيدر لأنّه كيدريّاً.

من أساتذته وممّن روى عنهم

الشيخ الطبرسي، السيد ضياء الدين الراوندي، الشيخ ظهير الدين الراوندي، الشيخ عبد الله بن حمزة الطوسي.

من أقوال العلماء فيه

1ـ قال أُستاذه الشيخ عبد الله بن حمزة الطوسي في إجازته له: «الإمام الأجل، العالم الزاهد، المحقّق المدقّق، قطب الدين، تاج الإسلام، فخر العلماء، ومرجع الأفاضل… وفّقه الله لما يتمنّاه في دنياه وعقباه».

2ـ قال الشيخ الحرّ العاملي في أمل الآمل: «فاضل فقيه متبحّر».

3ـ قال السيّد بحر العلوم في الفوائد: «فاضل فقيه، من أهل بيت العلم والفقه».

4ـ قال السيّد الخونساري في الروضات: «الحبر الأديب الماهر، والبحر المحيط الذاخر… كان من أكمل علماء زمانه في أكثر الأفنان، وأكثرهم إفادة لدقائق العربية في جموعه الملاح الحسان».

5ـ قال الشيخ القمّي في الكنى والألقاب: «الشيخ الفقيه الفاضل الماهر، والأديب الأريب، البحر الزاخر».

من مؤلّفاته

حدائق الحقائق في تفسير دقائق أفصح الخلائق (شرح على نهج البلاغة) (مجلّدان)، إصباح الشيعة بمصباح الشريعة، أنوار العقول من أشعار وصي الرسول، البراهين الجلية في إبطال الذوات الأزلية، بصائر الأُنس بحظائر القدس، تنبيه الأنام لرعاية حقّ الإمام، الحديقة الأنيقة، الدرر في دقائق علم النحو، شرح الإيجاز في النحو، شريعة الشريعة، كفاية البرايا في معرفة الأنبياء، لُبّ الألباب في بعض مسائل الكلام.

ومن مؤلّفاته باللغة الفارسية: مباهج المُهج في مناهج الحجج.

وفاته

لم تُحدّد لنا المصادر تاريخ وفاته ومكانها، إلّا أنّه من أعلام القرن السادس الهجري.

ـــــــــــــــــــــــ

1ـ اُنظر: الفهرست: 124، جامع الرواة 2/ 96 رقم489، أمل الآمل 2/ 220 رقم661، تعليقة أمل الآمل: 232، الفوائد الرجالية 3/ 240، روضات الجنّات 6/ 295 رقم587، تكملة أمل الآمل 4/ 471 رقم1976، الكنى والألقاب 3/ 74، أعيان الشيعة 9/ 250 رقم561، طبقات أعلام الشيعة 3/ 259، فهرس التراث 1/ 590، إصباح الشيعة بمصباح الشريعة: 6.

بقلم: محمد أمين نجف