صفات مبغضي الإمام علي (ع)

خبث الولادة

1 – رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) – لعليّ ( عليه السلام ) – : لا يبغضك من العرب إلاّ دَعِيّ ( 1 ) ، ولا من الأنصار إلاّ يهودي ، ولا من سائر الناس إلاّ شقيّ ( 2 ) .

2 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : يا عليّ ، لا يبغضك من قريش إلاّ سِفاحِيّ ، ولا من الأنصار إلاّ يهودي ، ولا من العرب إلاّ دعيّ ، ولا من سائر الناس إلاّ شقيّ ( 3 ) .

3 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : معاشر الأنصار ! اعرضوا أولادكم على محبّة عليّ ؛ فإن أجابوا فهم منكم ، وإن أبَوا فليسوا منكم .

قال جابر بن عبد الله : فكنّا نعرض حبّ عليّ ( عليه السلام ) على أولادنا ، فمن أحبّ عليّاً علمنا أنّه من أولادنا ، ومن أبغض عليّاً انتفينا منه ( 4 ) .

4 – تاريخ دمشق عن ثابت عن أنس : إنّ رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) شهَر عليّاً يوم خيبر فقال : . . . يا أيّها الناس ! امتحِنوا أولادكم بحبّه ؛ فإنّ عليّاً لا يدعو إلى ضلالة ولا يبعد عن هدى ، فمن أحبّه فهو منكم ، ومن أبغضه فليس منكم .

قال أنس بن مالك : وكان الرجل من بعد يوم خيبر يحمل ولده على عاتقه ، ثمّ يقف على طريق عليّ ، وإذا نظر إليه يوجّهه بوجهه تلقاه وأومأ بإصبعه : أي بنيّ ، تحبّ هذا الرجل المقبل ؟ فإن قال الغلام : نعم ، قبِله ، وإن قال : لا ، خَرِق به الأرض وقال له : اِلحَقْ بأُمّك ، ولا تُلحِقْ أبيك بأهلها ، فلا حاجة لي فيمن لا يحبّ عليّ بن أبي طالب ! ( 5 )

5 – علل الشرائع عن أبي أيّوب الأنصاري : اعرضوا حبّ عليّ على أولادكم ؛ فمن أحبّه فهو منكم ، ومن لم يحبّه فاسألوا أُمّه من أين جاءت به ؛ فإنّي سمعت رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يقول لعليّ بن أبي طالب : لا يحبّك إلاّ مؤمن ، ولا يبغضك إلاّ منافق ، أو ولد زنية ( 6 ) ، أو حملته أُمّه وهي طامث ( 7 ) .

6 – رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) – في عليّ ( عليه السلام ) – : لا يبغضه إلاّ ثلاثة : لزنية ، أو منافق ، أو مَن حملته أُمُّه ( 8 ) في بعض حيضتها ( 9 ) .

7 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) – في عليّ ( عليه السلام ) – : والله ، لا يبغضه ويعاديه إلاّ كافر أو منافق أو ولد زانية ( 10 ) .

8 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : بُوروا ( 11 ) أولادكم بحبّ عليّ بن أبي طالب ؛ فمن أحبّه فاعلموا أنّه لِرشْدة ، ومن أبغضه فاعلموا أنّه لِغيّة ( 12 ) ( 13 ) .

9 – الإمام عليّ ( عليه السلام ) : لا يحبّني ثلاثة ، ولد زنا ، ومنافق ، ورجلٌ حملت به أُمّه في بعض حيضها ( 14 ) .

10 – عنه ( عليه السلام ) : لا يحبّني كافر ، ولا ولد زنا ( 15 ) .

11 – تاريخ دمشق عن محبوب بن أبي الزناد : قالت الأنصار : إن كنّا لنعرف الرجل إلى غير أبيه ببغضه عليَّ بن أبي طالب ( 16 ) .

12 – تاريخ دمشق عن عبادة بن الصامت : كنّا نبُور أولادنا بحبّ عليّ بن أبي طالب ، فإذا رأينا أحداً لا يحبّ عليّ بن أبي طالب علمنا أنّه ليس منّا ، وأنّه لغير رشدة ( 17 ) .

13 – من لا يحضره الفقيه : كان جابر بن عبد الله الأنصاري يدور في سكك الأنصار بالمدينة وهو يقول : عليٌّ خير البشر فمن أبى فقد كفر . يا معاشر الأنصار ! أدِّبوا أولادكم على حبّ عليّ ، فمن أبى فانظروا في شأن أُمّه ( 18 ) .

14 – مروج الذهب : في سنة ستّ وعشرين ومائتين مات أبو دُلَف القاسم بن عيسى العِجلي ، وكان سيّد أهله ، ورئيس عشيرته من عِجْل وغيرِها من ربيعة ، وكان شاعراً مُجيداً ، وشجاعاً بطلا ، مغنّياً مصيباً . . . .

وذكر عيسى بن أبي دلف أنّ أخاه دلف – وبه كان يكنّى أبوه أبا دلف – كان ينتقص عليّ بن أبي طالب ، ويضع منه ومن شيعته ، وينسبهم إلى الجهل ، وأنّه قال يوماً – وهو في مجلس أبيه ، ولم يكن أبوه حاضراً – : إنّهم يزعمون ألاّ ينتقص عليّاً أحدٌ إلاّ كان لغير رشْدة ، وأنتم تعلمون غيرة الأمير – يعني أباه – وأنّه لا يتهيّأ الطعن على أحد من حرمه ! وأنا أبغض عليّاً .

قال : فما كان بأوشَكَ من أن خرج أبو دلف ، فلمّا رأيناه قمنا له ، فقال : قد سمعتُ ما قاله دلف ، والحديث لا يكذب ، والخبر الوارد في هذا المعنى لا يختلف ؛ هو والله لِزنْية وحَيضة ! وذلك أنّي كنت عليلا فبعثت إليّ أُختي جاريةً لها ، كنتُ بها معجباً ، فلم أتمالك أن وقعتُ عليها وكانت حائضاً فعلقت به ، فلمّا ظهر حمْلها وهبتْها لي ( 19 ) .

النفاق

15 – رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : أبشر يا عليّ ! فإنّ الله عزّ وجلّ قد عهد إليّ أنّه لا يحبّك إلاّ مؤمن ، ولا يبغضك إلاّ منافق ( 20 ) .

16 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : يا عليّ ، حبّك إيمان ، وبغضك نفاق وكفر ( 21 ) .

17 – سنن الترمذي عن أُمّ سلمة : كان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يقول : لا يحبّ عليّاً منافق ، ولا يبغضه مؤمن ( 22 ) .

18 – الإمام عليّ ( عليه السلام ) : لقد عهد إليّ النبيّ الأُمّي ( صلى الله عليه وآله ) أنّه لا يحبّك إلاّ مؤمن ، ولا يبغضك إلاّ منافق ( 23 ) .

19 – عنه ( عليه السلام ) : والذي فلق الحبّة وبرأ النسمة ، إنّه لعهد النبيّ الأُمّي ( صلى الله عليه وآله ) إليّ : أن لا يحبّني إلاّ مؤمن ، ولا يبغضني إلاّ منافق ( 24 ) .

20 – مسند أبي يعلى عن الحارث الهمْداني : رأيت عليّاً جاء حتى صعد المنبر ، فحمد الله وأثنى عليه ، ثمّ قال : قضاءٌ قضاه الله على لسان نبيّكم ( صلى الله عليه وآله ) النبيّ الأُمّي أنّه لا يحبّني إلاّ مؤمن ، ولا يبغضني إلاّ منافق ( وَقَدْ خَاب مَنِ افْتَرَى ) ( 25 ) ( 26 ) .

21 – الإمام عليّ ( عليه السلام ) : إنّ رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) قال : إنّ الله عزّ وجلّ رسخ حبّي في قلوب المؤمنين ، وكذلك رسخ حبّك يا عليّ في قلوب المؤمنين ، ورسخ بغضي وبغضك في قلوب المنافقين ؛ فلا يحبّك إلاّ مؤمن تقيّ ، ولا يبغضك إلاّ منافق كافر ( 27 ) .

22 – رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إنّ آية المنافق بغْض عليّ ( 28 ) .

23 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : ألا ومن أحبّ عليّاً ، كتب الله له براءة من النار وبراءة من النفاق ( 29 ) .

24 – سنن الترمذي عن أبي سعيد الخدري : إنّا كنّا لنعرف المنافقين – نحن معشر الأنصار – ببغضهم عليّ بن أبي طالب ( 30 ) .

25 – تاريخ دمشق عن أبي سعيد الخدري – في قوله تعالى : ( وَلَتَعْرِفَنَّهُم في لَحْنِ الْقَوْلِ ) ( 31 ) – قال : بغضهم ( 32 ) عليّ بن أبي طالب ( 33 ) .

26 – تاريخ بغداد عن سويد بن غفلة عن عمر بن الخطّاب : إنّه رأى رجلا يسبّ عليّاً ، فقال : إنّي أظنّك منافقاً ؛ سمعت رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يقول : إنّما عليّ منّي بمنزلة هارون من موسى إلاّ أنّه لا نبيّ بعدي ( 34 ) .

27 – الإمام الباقر ( عليه السلام ) : قال عبد الله بن عمر : والله ، ما كنّا نعرف المنافقين في زمان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إلاّ ببغضهم عليّاً ( عليه السلام ) ( 35 ) .

28 – المستدرك على الصحيحين عن أبي ذرّ : ما كنّا نعرف المنافقين إلاّ بتكذيبهم الله ورسوله ، والتخلّف عن الصلوات ، والبغض لعليّ بن أبي طالب ( رضي الله عنه ) ( 36 ) .

29 – تاريخ دمشق عن جابر : كنّا نعرف نفاق الرجل منّا ببغضه عليّاً ( 37 ) .

30 – الدرّ المنثور عن ابن مسعود : ما كنّا نعرف المنافقين على عهد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إلاّ ببغضهم عليّ بن أبي طالب ( 38 ) .

31 – تاريخ بغداد عن ابن عبّاس : كنّا نعرف المنافقين على عهد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ببغضهم عليّ بن أبي طالب ( 39 ) .

32 – كفاية الأثر عن زيد بن أرقم : ما كنّا نعرف المنافقين على عهد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إلاّ ببغضهم عليّاً وولده ( عليهم السلام ) ( 40 ) .

33 – الإمام الحسين ( عليه السلام ) : ما كنّا نعرف المنافقين على عهد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إلاّ ببغضهم عليّاً وولده ( عليهم السلام ) ( 41 ) .

الفسق

34 – رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : لا يبغض عليّاً إلاّ منافق أو فاسق أو صاحب دنيا ( 42 ) .

35 – تاريخ دمشق عن ميثم : شهدت عليّ بن أبي طالب – وهو يجود بنفسه ( 43 ) – يقول : يا حسن ، قال الحسن : لبّيك يا أبتاه ! قال : إنّ الله أخذ ميثاق أبيك – ربّما قال عطاء : ميثاقي – وميثاق كلّ مؤمن على بغض كلّ منافق وفاسق ، وأخذ ميثاق كلّ فاسق ومنافق على بغض أبيك ( 44 ) .

الشقاء

36 – رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : يا عليّ ، أنت أخي وأنا أخوك . يا عليّ ، أنت منّي وأنا منك . يا عليّ أنت وصيّي وخليفتي وحجّة الله على أُمّتي بعدي ؛ لقد سَعد من تولاّك وشقي من عاداك ( 45 ) .

37 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) – لعليّ ( عليه السلام ) – : أولياؤك أوليائي ، وأعداؤك أعدائي . . . لقد سَعد من تولاّك وشقي من عاداك ( 46 ) .

38 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : يا عليّ ، شيعتك شيعة الله ، وأنصارك أنصار الله ، وأولياؤك أولياء الله ، وحزبك حزب الله . يا عليّ ، سعد من تولاّك وشقي من عاداك ( 47 ) .

39 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) – لعليّ ( عليه السلام ) – : إنّ السعيد حقَّ السعيد من أحبّك وأطاعك ؛ وإنّ الشقيّ كلَّ الشقيّ من عاداك وأبغضك ونصَب لك ( 48 ) .

40 – عنه ( صلى الله عليه وآله ) : الحقّ مع عليّ وعليّ مع الحقّ ؛ من أطاع عليّاً رشد ، ومن عصى عليّاً فسد ، ومن أحبّه سعد ، ومن أبغضه شقي ( 49 ) .

ـــــــــــــــــــــــــ

( 1 ) الدَّعِيّ : المُتَّهَم في نسبه ( لسان العرب : 14 / 261 ) .

( 2 ) المناقب للخوارزمي : 323 / 330 عن ابن عبّاس ، الخصال : 577 / 1 عن مكحول عن الإمام عليّ ( عليه السلام ) عنه ( صلى الله عليه وآله ) وفيه ” لن يبغضك من العرب إلاّ دعيّ ، ولا من العجم إلاّ شقيّ ، ولا من النساء إلاّ سلقلقية ” .

( 3 ) علل الشرائع : 143 / 7 عن جابر بن عبد الله الأنصاري ، فضائل الشيعة : 67 / 25 عن معاوية بن عمّار عن الإمام الصادق عن أبيه عن جدّه ( عليهم السلام ) عنه ( صلى الله عليه وآله ) ، المناقب لابن شهر آشوب : 2 / 267 عن الإمام عليّ ( عليه السلام ) عنه ( صلى الله عليه وآله ) وج 3 / 231 ، بشارة المصطفى : 201 ؛ فرائد السمطين : 1 / 135 / 97 والثلاثة الأخيرة عن أنس وفيها ” لا يبغضه ” بدل ” لا يبغضك ” .

( 4 ) علل الشرائع : 143 / 7 عن أبي هارون العبدي عن جابر بن عبد الله الأنصاري .

( 5 ) تاريخ دمشق : 42 / 288 / 8818 .

( 6 ) الزِّنْيَة من الزِّنا ، وهو نقيض الرِّشْدَة . وجعل الأزهري الفتح في الزِّنْية والرِّشْدة أفصحَ اللغتين . ويقال للوَلد إذا كان من زنا : هو لِزِنية ( النهاية : 2 / 317 ) .

( 7 ) علل الشرائع : 145 / 12 ، بحار الأنوار : 39 / 301 / 110 .

( 8 ) في المصدر : ” لغته الله ” ، والصحيح ما أثبتناه كما في بحار الأنوار .

( 9 ) اليقين : 203 / 52 عن جابر ، بحار الأنوار : 27 / 155 / 27 .

( 10 ) المناقب لابن شهر آشوب : 3 / 209 عن يعلى بن مرّة .

( 11 ) أي امتحنوا واختبروا . ومنه الحديث : ” كنّا نَبُور أولادنا بحُبّ عليّ ( رضي الله عنه ) ” ( النهاية : 1 / 161 ) .

( 12 ) هو لِغَيَّة ولِغِيَّة : أي لِزَنْية ، وهو نقيض قولك : لِرَشْدة ( لسان العرب : 15 / 142 ) .

( 13 ) الإرشاد : 1 / 45 ، إعلام الورى : 1 / 318 كلاهما عن جابر بن عبد الله الأنصاري .

( 14 ) شرح الأخبار : 1 / 152 / 91 ، المناقب لابن شهر آشوب : 3 / 208 كلاهما عن الأصبغ بن نباتة .

( 15 ) شرح نهج البلاغة : 4 / 110 عن أبي مريم الأنصاري ؛ شرح الأخبار : 1 / 152 / 92 عن بريدة عن أبيه وزاد فيه ” ولا منافق ” .

( 16 ) تاريخ دمشق : 42 / 287 ، فرائد السمطين : 1 / 365 / 293 عن أبي الزناد ؛ المناقب لابن شهر آشوب : 3 / 207 وفيه ” قال أنس بن مالك : ما كنّا نعرف . . . ” .

( 17 ) تاريخ دمشق : 42 / 287 ، النهاية في غريب الحديث : 1 / 161 ، تاج العروس : 6 / 118 وفيهما صدره ؛ مجمع البيان : 9 / 160 ، رجال الكشّي : 1 / 240 ، المناقب لابن شهر آشوب : 3 / 207 وفيه ” نسير ” بدل ” نبور ” وراجع شرح الأخبار : 1 / 166 / 124 وشرح نهج البلاغة : 4 / 110 .

( 18 ) من لا يحضره الفقيه : 3 / 493 / 4744 ، علل الشرائع : 142 / 4 ، الأمالي للصدوق : 136 / 133 ، رجال الكشّي : 1 / 236 / 93 كلّها عن أبي الزبير المكّي نحوه ، إعلام الورى : 1 / 319 وفيه ” بوروا ” بدل ” أدِّبوا ” ، الثاقب في المناقب : 124 / 123 .

( 19 ) مروج الذهب : 4 / 62 وراجع وفيات الأعيان : 4 / 78 والبداية والنهاية : 10 / 294 وكشف اليقين : 476 / 573 .

( 20 ) الأمالي للصدوق : 197 / 208 عن محمّد بن عبد الرحمن عن أبيه ، الخصال : 558 / 31 عن عامر بن واثلة ، الأمالي للطوسي : 206 / 353 عن سويد بن غفلة وكلّها عن الإمام عليّ ( عليه السلام ) وص 78 / 112 ، الأمالي للمفيد : 307 / 5 ، بشارة المصطفى : 10 ، المناقب لابن شهر آشوب : 2 / 103 والأربعة الأخيرة عن عمران بن الحصين وكلّها مِن ” لا يحبّك . . . ” وج 3 / 206 عن زرّ بن حبيش عن الإمام عليّ ( عليه السلام ) نحوه .

( 21 ) معاني الأخبار : 206 ، الأمالي للصدوق : 77 / 44 عن الأصبغ بن نباتة عن الإمام عليّ ( عليه السلام ) عنه ( صلى الله عليه وآله ) وفيه ” تقوى وإيمان ” ، بشارة المصطفى : 95 عن عبد الله بن مسعود ، كفاية الأثر : 135 عن سعد بن مالك ، الثاقب في المناقب : 123 / 120 ، الصراط المستقيم : 2 / 117 عن سعيد بن مالك .

( 22 ) سنن الترمذي : 5 / 635 / 3717 ، مسند ابن حنبل : 10 / 176 / 26569 ، فضائل الصحابة لابن حنبل : 2 / 623 / 1066 عن عبد الله بن حنطب ، تاريخ دمشق : 42 / 279 / 8807 وص 280 / 8808 ، البداية والنهاية : 7 / 355 كلّها نحوه .

( 23 ) سنن الترمذي : 5 / 643 / 3736 ، مسند ابن حنبل : 1 / 204 / 731 وص 272 / 1062 ، فضائل الصحابة لابن حنبل : 2 / 564 / 948 ، خصائص أمير المؤمنين للنسائي : 192 / 102 ، مسند أبي يعلى : 1 / 179 / 286 ، مسند الحميدي : 1 / 31 / 58 ، تاريخ بغداد : 14 / 426 / 7785 كلّها عن زرّ بن حبيش وج 8 / 417 / 4523 عن عليّ بن ربيعة الوالبي ؛ الإرشاد : 1 / 40 ، الأمالي للطوسي : 258 / 465 كلاهما عن زرّ بن حبيش ، معاني الأخبار : 60 / 9 عن جابر الجعفي عن الإمام الباقر ( عليه السلام ) .

( 24 ) صحيح مسلم : 1 / 86 / 78 ، سنن ابن ماجة : 1 / 42 / 114 ، سنن النسائي : 8 / 117 ، مسند ابن حنبل : 1 / 183 / 642 ، تاريخ بغداد : 2 / 255 / 728 ، خصائص أمير المؤمنين للنسائي : 191 / 101 وليس فيها ” والذي فلق الحبّة وبرأ النسمة ” وص 187 / 100 ، المصنّف لابن أبي شيبة : 7 / 494 / 1 ، البداية والنهاية : 7 / 355 ، المناقب لابن المغازلي : 191 / 226 ؛ الإرشاد : 1 / 40 والثلاثة الأخيرة نحوه وكلّها عن زرّ بن حبيش .

( 25 ) طه : 61 .

( 26 ) مسند أبي يعلى : 1 / 237 / 441 ، تاريخ دمشق : 42 / 60 ؛ الإرشاد : 1 / 40 ، كنز الفوائد : 2 / 84 وراجع نهج البلاغة : الحكمة 45 .

( 27 ) الخصال : 577 / 1 عن مكحول .

( 28 ) تفسير القمّي : 1 / 321 وقال بعد نقل الحديث : فكان قوم يظهرون المودّة لعليّ ( عليه السلام ) عند النبيّ ( صلى الله عليه وآله ) ويسرّون بغضه .

( 29 ) مائة منقبة : 90 / 37 عن عبد الله بن عمر ؛ ينابيع المودّة : 2 / 76 / 57 وفيه ” حبّ عليٍّ ( عليه السلام ) براءة من النفاق ” .

( 30 ) سنن الترمذي : 5 / 635 / 3717 ، فضائل الصحابة لابن حنبل : 2 / 579 / 979 ، تاريخ دمشق : 42 / 285 و 286 ، حلية الأولياء : 6 / 295 ، أُسد الغابة : 4 / 104 / 3789 ، الصواعق المحرقة : 122 ؛ رجال الكشّي : 1 / 210 عن جابر نحوه ، مجمع البيان : 9 / 160 ، العمدة : 218 / 343 ، شرح الأخبار : 1 / 166 / 123 ، المناقب لابن شهر آشوب : 3 / 207 .

( 31 ) محمّد : 30 .

( 32 ) في الطبعة المعتمدة : ” بعضهم ” وهو تصحيف ، والصحيح ما أثبتناه كما في تاريخ دمشق ” ترجمة الامام عليّ ( عليه السلام ) ، تحقيق باقر المحمودي ” : 2 / 421 .

( 33 ) تاريخ دمشق : 42 / 360 ، المناقب لابن المغازلي : 315 / 359 ، الدرّ المنثور : 7 / 504 ، كفاية الطالب : 235 ؛ مجمع البيان : 9 / 160 نحوه ، شرح الأخبار : 1 / 153 / 96 .

( 34 ) تاريخ بغداد : 7 / 453 / 4023 .

( 35 ) قرب الإسناد : 26 / 86 عن عبد الله بن ميمون عن الإمام الصادق ( عليه السلام ) ، بحار الأنوار : 39 / 301 / 112 .

( 36 ) المستدرك على الصحيحين : 3 / 139 / 4643 ، المتّفق والمفترق : 1 / 434 / 220 ، كنز العمّال : 13 / 106 / 36346 .

( 37 ) تاريخ دمشق : 42 / 287 وص 286 وراجع فضائل الصحابة لابن حنبل : 2 / 639 / 1086 والمناقب للخوارزمي : 332 / 353 وذخائر العقبى : 165 وشرح الأخبار : 1 / 153 / 95 والمناقب للكوفي : 2 / 470 / 965 وص 480 / 979 .

( 38 ) الدرّ المنثور : 7 / 504 نقلاً عن ابن مردويه .

( 39 ) تاريخ بغداد : 13 / 153 / 7131 ، تاريخ دمشق : 42 / 284 .

( 40 ) كفاية الأثر : 102 ، المناقب لابن شهر آشوب : 3 / 207 عن جابر وزيد بن أرقم نحوه .

( 41 ) عيون أخبار الرضا : 2 / 67 / 305 عن الحسن بن عبد الله التميمي عن أبيه عن الإمام الرضا عن آبائه ( عليهم السلام ) .

( 42 ) تاريخ دمشق : 42 / 285 / 8817 عن أبي سعيد الخدري ؛ كنز الفوائد : 2 / 83 عن سعيد وفيه ” بدايع ” بدل ” دنيا ” .

( 43 ) يريد أنّه كان في النَّزْع وسِياق الموت ( النهاية : 1 / 312 ) .

( 44 ) تاريخ دمشق : 42 / 278 ؛ الأمالي للطوسي : 246 / 429 .

( 45 ) الأمالي للصدوق : 442 / 588 عن سليمان بن مهران عن الإمام الصادق عن آبائه عن الإمام عليّ ( عليهم السلام ) .

( 46 ) الأمالي للصدوق : 411 / 533 ، بشارة المصطفى : 55 كلاهما عن أبي سعيد عن الإمام الحسين عن أبيه ( عليهما السلام ) .

( 47 ) بشارة المصطفى : 18 عن ابن عبّاس ، مشكاة الأنوار : 152 / 367 ، روضة الواعظين : 324 .

( 48 ) الأمالي للطوسي : 426 / 953 ، بشارة المصطفى : 60 كلاهما عن أبي الحمراء خادم رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) .

( 49 ) الاحتجاج : 1 / 229 / 42 عن أبي بكر ، حلية الأبرار : 2 / 314 ، بحار الأنوار : 10 / 432 / 12 .

المصدر: موسوعة الإمام علي (ع) في الكتاب والسنة والتاريخ / الشيخ محمد الريشهري