المدائح والمراثي

الشيخ علي بن عيسى الأربلي ينظم في رثاء الإمام العسكري(ع)

«يا راكباً يسري على جسرِهِ *** قد غبرت في أوجهِ الضمر

الشيخ علي التاروتي ينظم في رثاء الإمام زين العابدين(ع)

«مَا ليَ أراكَ ودَمعُ عَينِكَ جَامدٌ*** أوَما سَمعتَ بمِحنةِ السَّجَّادِ

السيد صالح القزويني ينظم في رثاء الإمام الرضا(ع)

فيا غريباً قضى بالسمِّ منفرداً *** أبكى الأعادي وأصمى إنسَوالجانا

الشيخ كاظم الهر ينظم في رثاء الإمام الكاظم(ع)

ولقد حكى الصدّيق يوسف إذ*** أوى للسجن محبوساً ببضع سنينِ

الشيخ محمد سعيد المنصوري ينظم في رثاء السيدة فاطمة المعصومة(عليها السلام)

«لَهفَ نَفسي لِبنتِ موسى سَقاهَا *** الدَّهرُ كأساً فَزادَ مِنهُ بَلاهَا

أم كلثوم بنت الإمام علي(ع) تنظم عند رجوعها من السبي إلى المدينة

«مَدينةُ جَدِّنا لا تَقْبَلينَا *** فَبِالحَسْرَاتِ والأَحْزَانِ جِينَا

السيد صالح الحلي ينظم في رثاء القاسم بن الحسن(ع)

إنْ يبكهِ عمُّهُ حُزناً لمصرعهِ *** فما بكى قمرٌ إلا على قَمرِ

الشاعر جابر الكاظمي ينظم في رثاء الإمام الصادق(ع)

قتلوا أصدقَ مَن فوق الثرى *** بذعافِ السُمِّ في الأحشاء سارا

عاتكة بنت عبد المطلب تنظم في رثاء رسول الله(ص)

«يَا عينُ جُودِي مَا بَقِيتِ بِعَبرةٍ *** سحا على خيرِ البريةِ أحمدِ

السيد جعفر الحلي ينظم في رثاء العباس(ع)

«بطلٌ إذا رَكِبَ المُطَّهمَ خِلتَهُ*** جَبلاً أشمَّ يَخِفُّ فِيهِ مُطهَّمُ

الشاعر أبو الحسن التهامي ينظم في رثاء علي الأكبر(ع)

حُكمُ المنيةِ في البريةِ جاري *** ما هذهِ الدُنيا بدارِ قرارِ

الشيخ أبو حازم الباوي الكاظمي ينظم في مدح السيد محمد سبع الدجيل

لمدحِكَ قد غدا يجري يراعُ *** ومن علياكَ تنحطُّ التلاعُ