كاشف الغطاء

الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء ينظم في رثاء علي الأكبر

فيجري بمنهل الدموع السوافح له عقمت أم الرزايا الفوادح تهب بجرد للطعان موارح وخفوا اليها صالحاً إثر صالح وسمن بني حرب بخزي المقائح ومن جذع أدمى قروح القوارح فيفتك فيها رمحه فتك رامح رماها محياه بضوء المصابح بأحمد في غرّ الثنا والمدايح عنوا لمحيا منه بالشبه واضح ولكن ببحر من دم النحر سابح و…

الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء ينظم في رثاء الإمام الحسين(ع)

ولا تحملوا للبرق منا ولا السحب بطوفان ذاك المدمع السافح الغرب فكم مدمع صب لذي غلة صب لغانية عفراء أو شادن ترب لواعج قد جرعنني غصص الكرب كأني على حجر الغضا واضع جنبي أغص لذكراهن بالمنهل العذب عليكم وقد فاضت دماكم على الترب لحرب به قد مزقتكم بنو حرب تطير شظاياها بواحرتا قلبي ألبت على دين الهداية ذولب…

الشيخ علي كاشف الغطاء ينظم في رثاء الإمام الحسين(ع)

وطرفي ريّان من النومٍ راقدُ وتُوضعُ لي فوقَ الحشايا الوسائدُ وقد مُنعت ظلماً عليهِ المواردُ وعزَّ مواسيه وقلَّ المساعدُ وقد أسلمتَهُ للمنونِ الشدائدُ بسطوتِهِ يومَ الوغى وهوَ واحدُ أيُمسي حسينٌ في الطفوفِ مؤرّقاً ويُمسي صريعاً بالعراءِ على الثرى فلا عذبَ الماءُ المعينُ لشاربٍ ولم ير…

الشيخ علي كاشف الغطاء ينظم في مدح الإمام علي(ع)

وطيرُ الجوى بينَ الجوانحِ واقعُ أشارت إليهِ بالأكفِّ الأصابعُ شعاعٌ من النورِ الإلهيّ ساطعُ التقى صفاتٌ لأضدادِ المعالي جوامعُ وللذكرِ نصٌ فيكَ ليسَ يُدافعُ لما كشفتَ للناسِ عنهُ البراقعُ سأشكوهُمُ والعينُ يُسفحُ ماؤُها إلى مَن إذا ما قيلَ مَن نفسُ أحمد وروحُ هدى في جسمِ نورٍ يمدُّهُ ي…

الشيخ حسن كاشف الغطاء

اسمه ونسبه(1) الشيخ حسن ابن الشيخ جعفر ابن الشيخ خضر كاشف الغطاء، وينتهي نسبه إلى الصحابي الجليل مالك الأشتر النخعي، وبالتالي إلى قبيلة بني مالك إحدى القبائل العربية المعروفة، وهو النجل الثالث للشيخ جعفر الكبير. أبوه الشيخ جعفر، قال عنه السيّد محمّد باقر الخونساري(قدس سره) في روضات الجنّات: «كان م…

الشيخ موسى كاشف الغطاء

اسمه ونسبه(1) الشيخ موسى ابن الشيخ جعفر ابن الشيخ خضر كاشف الغطاء، وينتهي نسبه إلى الصحابي الجليل مالك الأشتر النخعي، وبالتالي إلى قبيلة بني مالك إحدى القبائل العربية المعروفة، وهو النجل الأكبر للشيخ جعفر الكبير. أبوه الشيخ جعفر، قال عنه السيّد محمّد باقر الخونساري(قدس سره) في روضات الجنّات: «كان من…

الشيخ علي كاشف الغطاء

اسمه ونسبه(1) الشيخ علي ابن الشيخ جعفر ابن الشيخ خضر كاشف الغطاء، وينتهي نسبه إلى الصحابي الجليل مالك الأشتر النخعي، وبالتالي إلى قبيلة بني مالك إحدى القبائل العربية المعروفة. أبوه الشيخ جعفر، قال عنه السيّد محمّد باقر الخونساري(قدس سره) في روضات الجنّات: «كان من أساتذة الفقه والكلام، وجهابذة المع…

الشيخ عباس كاشف الغطاء

اسمه ونسبه(1) الشيخ عباس ابن الشيخ حسن ابن الشيخ جعفر كاشف الغطاء، وينتهي نسبه إلى الصحابي الجليل مالك الأشتر النخعي، وبالتالي إلى قبيلة بني مالك إحدى القبائل العربية المعروفة. أبوه الشيخ حسن، قال عنه الشيخ آقا بزرك الطهراني(قدس سره) في طبقات أعلام الشيعة: «من أعاظم فقهاء الإمامية ومشاهير علماء الطا…

الشيخ هادي كاشف الغطاء ينظم في مدح أصحاب الإمام الحسين(ع)/2

أن الأعادي لابنه قد أسروا عند إلهي إذ أحل رمسي وهو أسير في يد الأعداء لمّا رأى أمر ابنه أهمّه أنت فسر ولا تقم من أجلي واعمل بما يجديك في فكاكه إن رمت عنك موضعاً قصيا وما أبرّه وما أتقاه والحبّ والوفاء والعرفان وما انثنى ورزؤه جليل في طاعة المهيمن الجليل وفوّض الأمر لمالك القضا والولد للأب العطوف …

الشيخ هادي كاشف الغطاء ينظم في مدح أصحاب الإمام الحسين(ع)/1

قال مقالاً صادقاً ما أبهجه وقد أحاط فيك أهل الغدر حقّك وهو أوجب الأشياء بالنفس والكثير والقليل قذفتهم بالصخر حتّى ينفدا أحرق مثلها بنار تشعل ما ملت عن نصري ولا ولائي كرامة خالقها أعدها وكلّهم يؤمل فيه الخير ويدفع الله بذاك الحتفا ذوي الإبا والعزّ والفخار والكلّ قد أجاد في جوابه نقيك…

الشيخ هادي كاشف الغطاء ينظم في رثاء الإمام الحسين(ع)

 وسيفه أمامه مجرّد كم لك بالإشراق والأصيل والدهر لا يقنع بالبديل ما أقرب الوعد من الرحيل وكاد قلبها له ينشعب هذا كلام موقن بالقتل قالت له بعدك وا ثكلاه يقول قد دنا إليّ الحين وقد علا العويل والبكاء تندب بالآباء والأجداد ووا علياه ووا أخاه بعدك إذ تغدوا لقى صريعا وفوّض…

الشيخ هادي كاشف الغطاء ينظم في جواب أهل البيت(عليهم السلام) يوم عاشوراء

وقد جرى الصحب على منواله نظلّ أحياء وأنت تقتل وليت أنّا لك قد صرنا فدا حسبكم مسلم من قتيل وقد أبوا عن عزمهم رجوعا يوماً وبالأنفس أن يقوه وبعده الحياة ليست تصلح فابتدأ العباس في مقاله قالوا جميعاً ولماذا نفعل فلا أرانا الله ذاك أبدا قال مخاطباً بني عقيل وعند ذا تكلّموا جميعا وأقسموا أن لا يفارقو…